السبع موبقات والسبع منجيات والفرق بينهما، فتعتبر السبع موبقات هم السبع أمور التي قد حرمها الله علينا وحرم النبي الوقوع فيها وحذرنا منها، وهي أكل الربا وقتل النفس والسحر والشرك بالله وأكل مال اليتيم وقذف المحصنات المؤمنات الغافلات والتولي يوم الزحف، وسنتحدث عنهم في السطور القادمة.

السبع موبقات والسبع منجيات والفرق بينهما

يتساءل الكثير عنها وسنتكلم عنهم في النقاط الآتية:

  • تعتبر السبع موبقات من كبائر الذنوب التي حذرنا منها النبي صلى الله عليه وسلم، ولقد حرمها الله علينا.
  • ولقد تم التحذير من السبع موبقات في القرآن الكريم وهناك بعض الأحاديث النبوية الشريفة التي تم التحذير من السبع موبقات بها.
  • الشرك بالله يعتبر ذلك الفعل من أكبر الأعمال التى حرمها الله في السبع موبقات، وذلك بسبب أن الإنسان إذا قام بفعل أي شيء جيد لن ينفعه لأنه أشرك بالله.
  • السحر فيعتبر ثاني عمل منهي عنه في السبع موبقات، وذلك بسبب الاستعانة بالعالم الآخر وذلك الأمر يعتبر ضمن الشرك، فالساحر يعبد الجن.
  • قتل النفس التي حرم الله إلا بحق، فهناك من يقتلون الناس ولكن بغير حق وذلك يعتبر منهي عنه ومحرم.
  • أكل الربا من الأمور المنهى عنها، وذلك بسبب الفساد الذي ينتشر ويلحق الضرر بالمجتمع والناس.
  • أكل مال اليتيم فيعتبر  من الموبقات السبع التى حرمها الله، ولقد توعد الله لمن يأكل مال اليتيم.
  • التولي يوم الزحف وهو الشخص الذي يتولى يوم الحرب، وذلك الأمر يضعف جيش المسلمين أمام الأعداء.
  • قذف المحصنات المؤمنات، ويكون ذلك للشخص الذي يقذف أحدهن بالزنا وهي بريئة، وعليه أن يأتي بأربعة شهداء حتي يثبت عليها الأمر.

ما هو الفرق بين الكبائر والسبع موبقات

يتساءل الكثير عن الفرق بين الكبائر والسبع موبقات، ولذلك سنذكر لكم الفرق في النقاط الآتية:

  • السبع موبقات هي الأمور التي تؤدي بصاحبها إلى الهلك، وتجعله يهلك في النار، ولقد حذرنا منها رسول الله.
  • الكبائر هي الفواحش التي يرتكبها الإنسان في الدنيا، وتؤدي به إلى النار ولكن الكبائر لها حد في الدنيا، ويقال أن الكبائر سبع.
  • والكبائر يمكن أن تغفر عندما يتوب الشخص إلى الله سبحانه وتعالي، فتعتبر الكبائر أعم من السبع موبقات.
السبع موبقات والسبع منجيات والفرق بينهما
السبع موبقات والسبع منجيات والفرق بينهما

ما الفرق بين السبع موبقات والسبع منجيات

يتساءل العديد عن الفرق بين السبع موبقات والسبع منجيات، وسنذكر لكم في النقاط الآتية ذلك الفرق:

  • السبع موبقات هم أكل الربا وأكل مال اليتيم وقذف المحصنات والسحر والشرك بالله والتولي يوم الزحف وقتل النفس التي حرم الله إلا بالحق.
  • والسبع منجيات قال البعض أنهن سبع سور في القرآن الكريم، ولكن العلماء قد قاموا بنفي ذلك، فلا يوجد في القرآن الكريم والسنة النبوية بما يسمي بالسبع منجيات.

ما هي عقوبة السبع موبقات

يتساءل الكثير عن عقوبة السبع موبقات ويردون معرفتها، وعقوبة السبع موبقات هي:

  • سنقوم بتقسيم عقوبة السبع موبقات إلى ثلاثة أقسام، وذلك لأن كل فعل له عقوبة خاصة به.
  • الشرك بالله يكون عقوبته التخليد في نار جهنم، وذلك لأنه لم يتوب إلى الله ومات غير موحد بالله سبحانه وتعالي.
  • وعقوبة السحر هي الخلود في النار، وذلك لمن مات  وهو عليه ولم يتوب إلى الله عز وجل.
  • وباقي الفواحش تكون عقوبتها النار أيضًا ولكن لا يشترط الخلود فيها والله أعلم.
  • ويجب تجنب تلك الفواحش حتي نتجنب النار وحرها، وعلينا أن نتوب إلى الله سبحانه وتعالي ونستغفره عند القيام بالأمور الصغيرة قبل الكبيرة.
  • وعلينا إتباع سنة نبينا محمد صلي الله عليه وسلم،  وأمور الله سبحانه وتعالي حتى لا نقع في تلك الفواحش.

أسئلة

ما هي عقوبة الشرك بالله؟

عقوبة الشرك بالله وعدم التوبة منها والموت غير موحد بالله عز وجل، تكون النار والخلود فيها.

ما هي عقوبة السحر؟

تكون عقوبة السحر مثل عقوبة الشرك إذا لم يتوب فاعلها قبل موته فسيكون مصيره النار.

ما الفرق بين السبع موبقات والسبع منجيات؟

السبع موبقات هي التي قمنا بذكرها وتؤدي بصاحبها إلى النار إذا لم يتوب قبل أن يموت، والسبع منجيات لا يعلم أحد ما هي ولم يتم ذكرها في القرآن أو السنة النبوية.

اقرأ أيضًا: من هو أول من طاف بالبيت العتيق وما هي قيمة الطواف

تحدثنا في السطور السابقة عن السبع الموبقات والسبع المنجيات والفرق بينهما، والسبع موبقات تعتبر من الأفعال التى تؤدي بصاحبها إلى النار، ولا يعلم أحد ما هي السبع منجيات فلم يتم ذكرهم في القرآن الكريم ولا في السنة النبوية، وعلينا إتباع أوامر الله سبحانه وتعالي وإتباع سنة نبينا محمد حتي ندخل الجنة ونبتعد عن النار.