واحدة من ضمن التجارب الفعالة هي تجربتي مع حبوب زير اكتان المعالجة لحب الشباب، فهي تعتبر واحدة من الحلول السحرية التي تقضي على حب الشباب، وهي مشكلة يعاني منها الكثيرون سواء الرجال أو النساء، وقد يؤثر هذا الأمر على نفسية الأشخاص تأثير سلبي، حيث أن حب الشباب قد يترك مظهرًا غير محبب للوجه أو حتى الجسم خاصة إذا كانت الإصابة شديدة للغاية، ويعتبر دواء زيراكتان هو نوع من الأدوية الفعالة لحل هذه المشكلة.

تجربتي مع حبوب زير اكتان

لقد تنوعت العلاجات المستخدمة في القضاء على حب الشباب، ويعتبر الزيراكتان ضمن الأدوية التي تستخدم لعلاج هذا المرض، فهو يقضي على أسباب تكون حب الشباب، وقد ينصح به العديد من الأطباء بعد فشل كافة العلاجات الأخرى في علاج هذه المشكلة، هناك العديد من التجارب التي عرضها عدد من الأشخاص الذين قاموا باستخدام دواء زير اكتان، ومن ضمن هذه التجارب التالي:

  • أفصحت فتاة عن استخدامها لهذا الدواء قبل زفافها، وقالت إن بشرتها أصبحت رائعة.
  • توضح تجربة فتاة أخرى إنها بعد استخدام هذه الحبوب، تعرض شعرها وشفتيها وجلدها للجفاف، وقد زاد وزنها، وقلت الحبوب بنسبة 40%.
  • أوضحت فتاة أخرى أنها قد كرهت اليوم الذي قامت باستخدامه به، فقط ظهرت لديها حبوب كبيرة ومفزعة في كل مكان.
  • أوضح شخص آخر أن هذه الحبوب ساعدته في التخلص من آثار الندبات المزعجة.
  • فسرت فتاة إن الحبوب تساعد على التخلص من الرؤوس البيضاء والسوداء، وأيضًا يعالج الالتهابات الجلدية.

دواعي استعمال حبوب زير اكتان

بعد معرفة تجربتي مع حبوب زير اكتان هناك بعض الحالات التي تحتاج بشدة لاستخدام حبوب زيراكتان، فهي عبارة عن كبسولات يتم تناولها عن طريق الفم، وإليك دواعي استخدام هذه الحبوب:

  • ينصح الطبيب بهذه الحبوب في حالات حب الشباب الشديدة التي لا تستجيب إلى أي أدوية أخرى.
  • يتم استخدام هذه الحبوب لعلاج حب الشباب الكيسي.
  • ينتمي هذا الدواء لفئة أدوية الرتينودات التي تمتلك خصائص فيتامين أ.
  • يحارب الدواء ظهور حب الشباب والأسباب التي تؤدي إلى ظهوره، وذلك لأنه يحتوي على مركب ايزوتريتينوين وهو عنصر فعال في علاج حب الشباب.
  • يعالج زير اكتان أصعب نوع من حب الشباب، مثل حب الشباب المتكتل أو يعالج حب الشباب العقدي.

موانع استخدام حبوب زيراكتان

يجب الاستفادة من تجربتي مع حبوب زير اكتان وتجارب الآخرين، بجانب أنه يجب الاطلاع على قائمة الموانع التالية التي قد تمنعك من استخدام هذا الدواء، وهي كالتالي:

  • تجنب هذا الدواء بشكل كامل أثناء فترة الحمل أو الرضاعة.
  • لا يجب أن يتناول الأطفال تحت سن الـ 12 عام هذا الدواء.
  • ظهرت أي أعراض جانبية للدواء مثل الشعور بضيق في التنفس أو حدوث طفح جلدي، يجب التوقف عنه تمامًا.
  • يمنع استخدام الدواء في حالة وجود حساسية اتجاه أحد مكوناته.
  • يجب أن تستشير الطبيب المختص قبل تناول هذه الحبوب.
  • تعرض الشخص للإسهال الحاد أو ظهر لديه دم في البراز، فيجب منع هذا الدواء فورًا.
  • يتجنب الشخص المصاب بمرض السكري أو مشاكل في الكلى أو مصاب بالسمنة استخدام هذه الحبوب.
  • زادت نسبة فيتامين أ في الجسم، فقد لا تكون حبوب زير اكتان مناسبة للجسم.

الفرق بين حبوب زيراكتان والروكتان

وفقًا لـ تجربتي مع حبوب زير اكتان فلا يوجد أي فرق بين حبوب زيراكتان وحبوب الروكتان، حيث أنهما يحتويان على المادة العلمية ذاتها، ويختلفون فقط في شركة التصنيع فأحدهما تصنعه شركة سويسرية والآخر تصنعه شركة فرنسية.

وقد يكون الفرق الآخر بينهما، أن دواء زيراكتان قد يسبب فتح الشهية، أما دواء روكتان فهو يسبب فقدان للشهية، كلاهما فعاليته جيدة ويحتوي على مادة الايزوتريتنون، ويستخدم في علاج مشاكل حب الشباب والقضاء عليها، ويعالج الندبات والتصبغات والهالات.

هل حبوب زيراكتان تزيد الوزن؟

قد يتساءل العديد من الرجال والنساء الذين يستخدمون حبوب زيراكتان عن هل حبوب زيراكتان تسبب زيادة كبيرة في الوزن أم لا؟

ولكن في الواقع لا توجد أي دراسات علمية لدى الأطباء تؤكد هذا الاحتمال، ولكن قد صرح بعض الأطباء عن بعض الحالات التي استخدمت هذا الدواء وتعرضت لزيادة كبيرة في الوزن.

وقد يكون السبب وراء زيادة الوزن، أن الدواء له دور فعال في فتح الشهية، لذلك من الضروري استشارة الطبيب ومتابعته عند الانتظام على هذا الدواء.

في الختام ننصحك بالتوقف عن تناول هذا الدواء إذا ظهرت لديك أي آثار جانبية خطيرة، مثل آلام حادة في المعدة أو قيء مستمر، لأنه قد يسبب التهاب في البنكرياس، بجانب ضرورة إخبار الطبيب المختص بكافة الأعراض التي تقوم بملاحظتها.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *