تجربتي مع ضعف عضلة القلب ، ما هو ضعف عضلة القلب، أو ما هو قصور القلب؟ لمعرفة ما هذا يجب معرفة ما هو الدور الرئيسي الذي يقوم به القلب حتى نعلم ما هو القصور الذي لا يستطيع القيام به، حيث يضخ القلب الدم والأكسجين الكافي لجميع أجزاء الجسم، حتى تستطيع جميع الأجهزة أن تقوم بوظائفها كما يجب أن يكون.

تجربتي مع ضعف عضلة القلب

ضعف عضلة القلب أو القصور هو عدم قدرته على القيام بهذا الأمر، وينتج هذا لعدة أسباب مثل التعرض للنوبات القلبية، الإصابة بارتفاع ضغط الدم المزمن، الإصابة بمرض السكر، أمراض الرئة، الفشل الكلوي، وينتج عن ذلك الشعور ببعض الأعراض.

أعراض ضعف عضلة القلب

عضلة القلب تنقبض وتنبسط مع كل نبضة، وفي تلك الحركات يتم ضخ الدم لجميع أجهزة الجسم.

عندما يفشل القلب في القيام بذلك ينتج عنه بعض الأعراض، والتي قد تتفاوت حدتها بين شخصًا وآخر حسب الحالة:-

  • صعوبة في التنفس خاصًة عند بذل مجهود إضافي.
  • الشعور بالتعب المستمر.
  • زيادة الوزن بدون مبرر بسبب تراكم السوائل.
  • السعال مع ضيق التنفس نتيجة تراكم السوائل والدم في الرئة.
  • فقدان الشهية.
  • تكرار الحاجة للتبول خاصًة في الليل.
  • خفقان القلب.
  • الوذمة، تراكم السوائل في القدمين، الساقين، البطن، وهذا يشير على أن القصور في عضلة القلب الأيمن، إما إذا كان المصاب يعاني من تراكم السوائل في الرئة يشير على قصور عضلة القلب اليسرى.
  • الدوخة والإغماء مع الشعور بخفقان القلب.

هل ضعف عضلة القلب خطير؟

نعم يمكن أن يكون الإصابة بضعف عضلة القلب انذار خطير، وقد حذرني الطبيب من اهمال الأعراض، لأن أغلب الأشخاص الذي يزيد أعمارهم عن 40 عامًا وحتى  65 عامًا معرضون للإصابة بفشل القلب، حيث يتوفر نوعان من الضعف.

  • الأول: ضعف عضلة القلب الحاد والذي يظهر على شكل مفاجئ،
  • ويشعر فيه المرضى كما لو كان تعرضوا لنوبة القلب، ويحدث هذا الضعف بسبب حدوث مشاكل في صمام القلب.
  • الثاني: قصور القلب المزمن والذي يصيب بعض الأشخاص بشكل مستمر ولا يتحسن وفي تلك الحالة سيصبح الأمر خطيرًا، ويحتاج للتدخل الفوري.

كيف يتم تشخيص ضعف عضلة القلب؟

فور الشعور بالأعراض يجب زيارة الطبيب، والذي سيساعدكم كثيرًا على تشخيص الحالة بشكل أفضل، والتدخل الفوري للعلاج:-

  • في زيارة الطبيب الأولى سيسأل عن التاريخ المرضي، وما إن كان يوجد تاريخ إصابة سابقة بأمراض القلب والضغط.
  • يجب إعلام الطبيب بالأعراض التي يشعر بها المصاب، لأن بعض الأعراض قد تتشابه مع الإصابة بأمراض أخرى، لذا سيأمر بإجراء بعض الفحوصات الأخرى.
  • يخضع المريض للفحص السريري حيث يفحص الطبيب التورم سواء التي تظهر في العنق، اليدين، القدمين، المعدة.
  • تخطيط صدى القلب بالموجات فوق الصوتية.

أفضل دواء لعلاج ضعف عضلة القلب

الديجوكسين

يساهم في تقوية تقليص عضلة القلب، عن طريق ضبط معدل ضربات القلب، وعلاج مشكلة القصور. في حالة الإصابة بارتفاع مستوى الكولسترول في الدم والدهون الثلاثية التي تتسبب في تراكم طبقات البلاك على الشرايين والأوعية الدموية، يتم صرف بعض الأدوية التي تساعد في تسييل الدم. والجدير بالذكر أن بعض الحالات خاصًة لكبار السن تحتاج للتدخل الجراحي. مثل تغيير صمام القلب، وتنظيم ضربات القلب بالأجهزة التي يتم زراعتها.

أدوية إدرار البول

  • لأنها تساعد في تصريف السوائل المتجمعة في الجسم.
  • ومنع الإصابة بالوذمة، لذا تعتبر شريك أساسي في كورس علاج ضعف عضلة القلب.
  • وطول فترة العلاج سيأمر الطبيب بقياس مستوى كلًا من الصوديوم، ملح البوتاسيوم في الدم.

تجربتي مع احتشاء عضلة القلب.لفترة طويلة ، اعتقدت أن مرض قلبي يمكن السيطرة عليه. لم أدرك مدى خطورة الموقف إلا عندما أصبت بخوف صحي كبير. احتشاء عضلة القلب ، المعروف باسم النوبة القلبية ، هو موت جزء من عضلة القلب بسبب نقص إمدادات الدم. يشار إلى احتشاء عضلة القلب أيضًا باسم احتشاء عضلة القلب الحاد أو AMI.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *