اضرار ازالة الشعر بالليزر ,تعاني الكثير من النساء من صعوبة إزالة الشعر والطرق التقليدية، والتي لا تلبث أن تقوم بعملها ثم يبدأ الشعر في الظهور مرة أخرى، وبالتالي فكان لابد من اكتشاف العديد من الوسائل الحديثة والتي بالفعل تم اكتشافها حديثاً، والتي قامت العديد من النساء بتجربتها والقيام بعملها، وهي عبارة عن الكثير من المنتجات التي تحتوي على مواد كيميائية ضارة يمكن أن تضر البشرة، وما إن ظهر الليزر حتى تهافتت الكثير من النساء على الذهاب لتجربته، ولكن هناك العديد من التساؤلات التي لابد للحصول على إجابة لها قبل القيام بذلك،

حيث أن هناك الكثير من النساء يرغبن في الحصول على جسم خالي من الشعر، ولكن بدون أي مشكلات أو حساسية، أو أضرار تصيب الجسم، وبالتالي فلابد من التعرف على أضرار الليزر للجسم، والكثير من الأضرار التي تكلمت عنها الكثير من النساء اللائي قمن بتجربة الليزر والتي لابد من التعرف عليها قبل اتخاذ ذلك القرار الهام والذي يمكن أن يترتب عليه اضرار ازالة الشعر بالليزر والكثير من الإصابات والمشاكل التي يصعب علاجها فيما بعد.

فوائد إزالة الشعر بالليزر من المنطقة الحساسة ؟

إزالة الشعر بالليزر من المنطقة الحساسة يعد من الأمور الهامة جدًا والشائكة التي تهم الكثيرين من السيدات والفتيات، لكنه أحد الخيارات الهامة جدًا التي اتت بنتائج فعالة في التخلص من الشعر بالمنطقة الحساسة، كما أثبتت إزالة الشعر بالليزر فعاليتها في علاج الكثير من المشاكل التي تواجه السيدات بسبب أحتباس الشعر تحت سطح الجلد مثل مشكلة جلد الوزة حيث نجح الليزر في مساعدة الكثيرون في التخلص من مشكلة جلد الوزة نهائيا ولكن هل إزالة الشعر بالليزر من المنطقة الحساسة تسبب أي من الأضرار أو المخاطر على السيدة وهل صحيح ما يشاع عن إن إزالة الشعر بالليزر قد يؤدي إلى الإصابة بالعقم؟

وغيرها من الاسئلة الهامة جدًا عن ملف إزالة الشعر بالليزر للمنطقة الحساسة سوف نجيبك عنها بالتفصيل من قبل خبراء التجميل وأطباء الجلدية فتابعي معنا هذا المقال.

كيف يمكن أن يتم إزالة الشعر بالليزر من المناطق الحساسة ؟

إزالة الشعر عن طريق الليزر من المناطق الحساسة هو أحد الخيارات الهامة التي ساعدت الكثيرين من السيدات وهي تتم عبر استخدام أشعة الليزر من اجل إضعاف البصيلات والتخلص من الميلانين الموجود بالشعر وبتالي يؤدي إلى التخلص من الشعر.

ويتم ذلك الأمر عبر إجراء العديد من الجلسات والتي تختلف في عددها ما بين كل سيدة وأخرى حسب كمية الشعر الزائد لديها، ومع تكرار الجلسات تبدأ بصيلات الشعر في التلف والضمور نتيجة تسليط الضوء والحرارة عليهم بصورة كبيرة، وفي بعض الأحيان قد ينمو شعر بسيط ولكن على مسافات طويلة حيث أن النتائج تكون أفضل لذوات البشرة الفاتحة.

اضرار ازالة الشعر بالليزر للجسم

يعمل إزالة الشعر بالليزر على إضعاف بصيلة الشعر الخاصة بالمنطقة المراد إزالة الشعر بها، وبالتالي فإنها من الخيارات الهامة أن تتخذه المرأة، كما أنه يعمل على تخلص الجسم من الميلانين الموجود بتلك المناطق، كما أنه يتم هذا الإجراء عن طريق العديد من الجلسات التي تقوم الطبيبة بتحديدها، حسب حالة وكمية الشعر الموجودة،

هناك العديد من الأضرار التي تواجهها المرأة إن أجرت تلك العملية، في الآونة الأخيرة ظهرت الكثير من الشائعات التي تتحدث عن الليزر، حيث قيل أنه يتسبب في إصابة المرأة بالسرطان، أو العقم، ولكن تلك هي مجرد أشعة ليس إلا، حيث أن العديد من الدراسات أكدت ذلك.

أكدت تلك الدراسات على أن الليزر عبارة عن أشعة آمنة تستخدم لإتلاف البصيلة الخاصة بشعر المنطقة المراد إزالة الشعر منها، وحرقها بشكل نهائي، بحيث تمنع نموها مرة أخرى، ولكن ذلك يستدعي مجموعة جلسات.

لم يتم الإشارة في أي دراسة من الدراسات التي أجريت في هذا المجال على أن الليزر يستطيع أن يتسبب في الإصابة بالسرطان، أو العقم أبداً، وأن تلك الإشاعات ليس لها أي أساس من الصحة، أو أنها مجرد مخاوف، كما أن الكثير يسألون هل الليزر يفتح الجسم، أم أنها مجرد أوهام أو شائعات.

عيوب واضرار ازالة الشعر بالليزر

رغم العديد من المزايا التي توجد في إزالة الشعر بالليزر إلا أنه لابد من التعرف على بعض المشكلات التي يمكن أن تحدث، مثل: عدم إمكانية التعرف على نتائج إزالة الشعر بالليزر قبل الانتهاء من العملية، حدوث الكثير من الالتهابات واحمرار شديد والحروق للبشرة التي يسببها الليزر،

يمكن أن يحدث بعض الخلل الهرموني أثناء إجراء العملية، وهناك بعض الحالات التي يصعب استجابتها أيضاً للعملية من الأصل، كما يمكن أن يحدث التهاب في الجسم لدرجة ظهور فقاعات كثيرة مائية وبشكل خاص في المناطق الحساسة،

الإصابة ببعض التورم ولكنها تكون بصورة مؤقتة ويمكن معالجة الآثار التي تتركها فيما بعد، كما أن الليزر قد يؤدي إلى إصابة الجلد بالتصبغات البنية الداكنة، وتنتج عن الاحمرار الشديد بالجلد الذي يظهر بسبب استخدام أشعة الليزر على الجلد، كما يمكن أن تصاب المرأة ببعض الخدوش، وحدوث تقشير شديد بالجسم.

يمكن أن تتحول تلك القشور إلى ندبات بجسم المرأة، كما أنه يمكن الإصابة ببعض العدوى الفطرية التي تصيب الجلد، ويجوز ازالتها عن طريق استخدام بعض المضادات الحيوية التي يصفها الطبيب المختص بالأمراض الجلدية.

إصابة الجلد بالحكة الشديدة والتهيج والحساسية، كما يمكن الشعور بالتنميل والآلام في بعض المناطق بالجسم، كما أنه يمكن إصابة الجلد باللون الأحمر والذي يعمل على إصابة طبقات الجلد بالحروق بدرجات مختلفة.

الليزر ومنطقة البكيني للبنت

هل الليزر للمنطقة الحساسة قبل الزواج يعتبر شيء جيد؟! نعم.. الليزر يعمل على تفتيح المنطقة الحساسة للفتاة قبل الزواج، وذلك إن كانت اكتسبت لون داكن، وخاصة بعد إزالة الشعر يزداد تفتيح لونه بصورة كبيرة، كما يعمل الليزر على تحفيز إنتاج مادة الكولاجين الذي يجدد الخلايا، وهناك أضرار جهاز لوميا للمنطقة الحساسة، والذي يوجد بالعديد من المراكز التي تذهب إليها النساء، ولكن لابد من أخذ الحذر منه بشدة.

أضرار إزالة الشعر بالليزر من المنطقة الحساسة

ما هي أضرار إزالة الشعر بالليزر للمنطقة الحساسة ؟

يعد هذا السؤال من الأسئلة الهامة جدًا والتي تشغل بال الكثيرين من السيدات، لكن يجيب على هذا السؤال العديد من أطباء الجلدية أن الأمر غير مقلق على اٌلإطلاق بالرغم من أنه قد يكون مؤلم بعض الشيء لكنه أمن تماماً سواء في منطقة البكيني أو تحت الإبطين.

هل إزالة الشعر بالليزر للمنطقة الحساسة تسبب السرطان أو العقم ؟

قد انتشرت خلال الفترة الأخيرة العديد من الشائعات حول أن إزالة الشعر بالليزر قد تصيب السيدة بالسرطان، ولكن مثل هذه الأقاويل خرافة وليس لها أي أساس من الصحة، حيث أن الليزر عبارة عن أشعة امنه تستخدم من أجل حرق وإتلاف بصيلات الشعر مما يمنع من نموها مرة اخرى،

ولا يوجد أي من الأبحاث والدراسات التي أشارت إلى أن إزالة الشعر بالليزر يؤدي إلى الإصابة بالسرطان،كذلك لا يوجد أي من الأدلة والأبحاث تدل على أن إزالة الشعر بالليزر تؤدي إلى الإصابة بالعق، كما سبق وأن أوضحنا أن إزالة الشعر من المنطقة الحساسة بالليزر لا تصيب الجلد بتلف

ولا تؤدي إلى الإصابة بالعقم حيث أن الليزر ليس له علاقة بالجهاز التناسلي للسيدة، لكن قد ينتج عن الليزر بعض الآثار الجانبية مثل حروق البشرة وألم يشبه الوخز البسيط أو احمرار وتهيج البشرة، لكن بصورة عامة تعد عملية إزالة الشعر بالليزر هي عملية أمنة وغير مؤلمة.

عيوب إزالة الشعر بالليزر

عيوب إزالة الشعر بالليزر

بالرغم من مميزات إزالة الشهر بالليزر إلا أن هناك العديد من المشكلات التي قد تنتج عن إزالة الشعر بالليزر لذلك وجب التنويه ومن بعض هذه المشاكل ما يلي:

  • صعوبة التعرف على النتائج من قبل إجراء عملية إزالة الشعر بالليزر، وهناك بعض الحالات قد لا تستجيب خاصة إذا كان هناك خلل هرموني او عوامل وراثية.
  • حدوث التهابات بالبشرة واحمرار شديد بالجلد.
  • قد يؤدي إلى ظهور الكثير من فقعات المائية خاصة في الأماكن الحساسة من الجلد، والإصابة بالتورمات ولكنها بصورة مؤقتة.
  • يؤدي إلى تصبغ الجلد باللون البني الداكن بسبب حروق الليزر.
  • قد يؤدي إلى حدوث تقشر الجلد وظهور الخدوش البسيطة ولكنها قد تتحول بعد ذلك إلى ندبات دائمة ومزعجة بصورة كبيرة.
  • الإصابة بالعدوى الجلدية وخاصة انتشار العدوى الفطرية نتيجة إتلاف بصيلات الشعر لذلك يجب استخدام المضادات الحيوية بعد جلسات الليزر.

تكلفة إزالة الشعر بالليزر من المناطق الحساسة

تكلفة إزالة الشعر بالليزر للمنطقة الحساسة

تختلف تكلفة إزالة الشعر بالليزر للمنطقة الحساسة ما بين كل دولة وأخرى، وكذلك حسب عدد الجلسات التي تحتاجين إليها وعدد النبضات، ولكن عادة ما تحتاج منطقة البكيني  من 6 إلى 8 جلسات، ويختلف عدد النبضات في كل جلسة ولكن قد انخفض سعر النبضة بصورة كبيرة وقد وصل إلى جنيه في بعض الأماكن.

اضرار ازالة الشعر بالليزر على المدى البعيد

هل هناك أضرار لعملية إزالة الشعر بالليزر ولو على المدى البعيد؟ يجيب عن هذا السؤال عزيزتي السيدة خبراء التجميل وأطباء الجلدية بأنه لا يوجد أضرار خطرة لاستخدام الليزر لا على المدى البعيد أو المدى القريب، لكن هناك بعض الآثار الجانبية التي قد تحدث مثل:

  • إصابة الشخص بأي من العدوى الفطرية أو الميكروبية خاصة بعد الإزالة مباشرة حيث أن الجلد يصبح أرق، لذلك أحرص على نظافة الجلد.
  • قد يعاني أصحاب البشرة الفاتحة من ظهور بعض البقع البنية الداكنة وكذلك قد يعاني أصحاب البشرة الداكنة من البقع الفاتحة، لكن هذه البقع تختفي مرة ثانية بعد فترة.
  • الإصابة بحروق الجلد بدرجات مختلفة ولكن غالبية التقنيات الحديثة المستخدمة في إزالة الشعر بالليزر لا تسبب حروق خطرة، لكن أصحاب البشرة الداكنة هم أكثر عرضة للإصابة بالحروق حيث أن بشرتهم تمتص أكبر قدر من الأشعة التي تتميز بالحرارة المرتفعة.
  • إصابة الجلد بالحكة والتهيج وتحويل لون الجلد إلى الأحمر ويعد ذلك العرض من الأعراض الشائعة التي تحدث بعد جلسة إزالة الشعر بالليزر.
  • الشعور بالألم والتنميل والحساسية الشديدة.

قد كانت هذه هي أكثر الآثار الجانبية التي قد تنتج عن استخدام الليزر في التخلص من الشعر الزائد لكن لا يوجد أي من المشكلات الخطرة مثل الإصابة بسرطان الجلد فهذه شائعات لا دليل عليها.

هل الليزر يفتح منطقة البكيني ؟

يعد هذا السؤال من الأسئلة الهامة أيضًا التي تشغل الكثيرين من السيدات وخاصة الفتيات المقبلات على الزواج، وبالطبع عزيزتي يساعد الليزر في تفتيح منطقة البكيني بصورة كبيرة خاصة بعد إزالة الشعر الزائد،والتخلص من الشعر الذي يوجد تحت الجلد ويسبب غمقان هذه المنطقة.

كذلك يزيد الليزر من تحفيز الجلد على إنتاج مادة الكولاجين مما يعمل على تفتيح البشرة، ويعيد إلى المنطقة الحساسة النضارة خاصة مع الاهتمام بها واستخدام المقشرات الطبيعية سوف تحصلين على نتائج مبهرة للغاية، كذلك بعد استخدام الليزر والتخلص من الشعر الزائد لن تكوني بحاجة إلى استخدام الشفرات، أو كريمات إزالة الشعر التي تحتوي على مواد كيميائية تزيد من إسمرار المنطقة الحساسة.

يعمل على تفتيح البشرة وتجديد الخلايا بالإضافة إلى التخلص من الجلد الميت والذي يتراكم على هذه المنطقة ويزيد من الاسمرار.

لذلك يجب الحرص جيداً عند اتخاذ قرار باستخدام الليزر لإزالة الشعر من المنطقة الحساسة كما يجب التأكد من أن الجهاز المستخدم هو من الأجهزة الخالية من العيوب والتي لا تسبب أي أضرار للبشرة أو الجسم، ويجب الحرص جيداً على اتباع التعليمات والإرشادات بعد انتهاء جلسات إزالة الشعر.

أجهزة إزالة الشعر بالليزر

ما هو أفضل أجهزة إزالة الشعر بالليزر المنزلية ؟

يعتبر جهاز فيليبس لوميا الأصدار العاشر أفضل جهاز ليزر منزلي حيث يمتاز جهاز فيليبس لوميا بالسرعة حيث يمكنك أتمام جلسة الليزر في منزلك في أقل من نصف ساعة و ذلك للجسم كله هذا بالإضافة للدقة البالغة للجهاز و يأتي الإصدار العاشر من جهاز فيليبس لوميا بمميزات عديدة لعل أهمها هو وجود 250 الف ومضه ليزر تكفي الجسم لمدة من 15 إلى 20 سنة و ذلك علي عكس أغلب أجهزة إزالة الشعر بالليزر المنزلية الموجودة في الأسواق و التي لا تتعدي 20 ألف ومضه ليزر هذا بالإضافة للملحقات العديدة للجهاز التي تمكنك من إزالة الشعر من كل مناطق الجسم بسهولة و يسر .

أضرار ليزر البكيني

أنتشر مؤخراً في العيادات الجلدية والمراكز التجميلية إزالة الشعر غير المرغوب فيه من المناطق الحساسة وخاصة منطقة البكيني،  حيث أن أستخدامه ينتج عن نتائج تدوم لفترات طويلة على عكس الوسائل الأخرى القديمة والتقليدية، وذلك لأنه يعمل على إضعاف كافة البصيلات المتواجدة في المنطقة من جذورها ليمنع نموها من جديد، ومع القيام بتكرار الجلسات يقف نمو الشعر بشكل تام، على الرغم من فائدته الهائلة إلا أنه يوجد العديد له من أضرار ليزر البكيني والتي من أهمها ما يلي:- 

  • يتسبب في زيادة وطول الشعر الوبري بهذه المنطقة.
  • ينتج عنه الإحساس بالوخز والألم في منطقة البكيني بالإضافة إلى تنميلها.
  • تصاب المنطقة بالاحمرار الشديد وتتعرض للالتهابات.
  • يظهر عدد من الندبات التي تسبب إزعاج للسيدات بالإضافة إلى تعرض الجلد للتقشير مؤقتاً.
  • قد يسبب ليزر البكيني حروق في جلد المنطقة بالإضافة لظهور الفقاعات المؤلمة المليئة بالماء.
  • في بعض الأحيان ينتج تورم بمنطقة البكيني والرغبة الشديدة في الحكة.
  • قد يتم التأثير على الشعر في مرحلة النمو فقط، ولذلك يجب حلاقة الشعر المتواجد في منطقة البكيني قبل البدء في إزالته بالليزر.
  • إذا تم استخدام جهاز الليزر بشكل خاطئ أو من دون أي تعقيم فيمكن أن يصيب المنطقة بعدوى جلدية حادة.
  • يمكن أن يصاب الجلد بتغيرات في أنسجته أو يتم تحويل لون البشرة ليصبح لونه داكن وغامق أكثر لإصابته بالتصبغات.

هذا وقد تناولنا عزيزتي السيدة العديد من الامور التي يهمك أن تعرفيها عن أضرار وفوائد إزالة الشعر بالليزر للمنطقة الحساسة، وكذلك تكلفة إزالة الشعر وتعرفنا على الشائعات وأساس صحتها من أجل ان تكوني على دراية تامة بهذا الموضع الشائك، لذلك نرجو أن نكون قد ساعدناك وقدمنا لك معلومة مفيدة عن أضرار إزالة الشعر بالليزر للمنطقة الحساسة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *