تتابع العديد من النساء معرفة أهم أسباب صعوبة المشي في الشهر الثامن حيث أن النساء التي تمارس الرياضة خلال أشهر الحمل حيث تجد سهولة كبيرة أثناء الولادة، وذلك بسبب الفوائد الصحية التي يحصل عليها الجسم بسبب المشي ومنها ضبط ضغط الدم وصحة القلب والأوعية الدموية، بالإضافة إلى الوزن المثالي الذي يناسب النساء الحوامل.

أهم أسباب صعوبة المشي في الشهر الثامن

لمعرفة أهم أسباب صعوبة المشي في الشهر الثامن يجب تحديد بعض العوامل التي تؤثر على صحة المرأة أثناء المشي، فهناك الكثير من النساء التي تعاني من صعوبة في المشي بسبب التالي:-

  • حدوث صعوبة في الحمل يجعل المرأة تعاني من المشي خلال الشهر الثامن أو التاسع.
  • من أهم أسباب صعوبة المشي للمرأة الحامل الآلام الشديدة في الساقين نتيجة وزن الجسم الزائد بسبب الحمل.
  • قد تعاني المرأة الحامل من التعب أثناء المشي خلال الثلث الأخير من الحمل.
  • حركة القدم أثناء المشي يسبب صعوبة كبيرة للمرأة الحامل وألم في البطن في بعض الحالات من الحمل.

قد يهمك:- الأطعمة التي تزيد وزن الجنين في الشهر الثامن.

المشي في الشهر الثامن من الحمل

يعتبر المشي من أهم التمارين الرياضية التي يمكن أن تمارسها المرأة الحامل إذا كان الحمل بصورة طبيعية، ولا يوجد أي صعوبات في ذلك حيث يساعد على التالي:-

  • يساعد المشي على تحسين صحة القلب والأوعية الدموية لدى المرأة الحامل مما ينعكس بشكل إيجابي على صحة الجنين.
  • يعتبر المشي من أسهل أنواع الرياضة التي لا تحتاج إلى القفز أو الأحمال الثقيلة بالنسبة للمرأة الحامل.
  • كما يساعد الحمل على إبقاء المرأة نشيطة وفي صحة جيدة عن طريق زيادة اللياقة البدنية.
  • يحسن المشي خلال الثلث الأخير من الحمل الصحة العامة للجسم وخاصة الرئتين.
  • يساعد المشي على تخفيف نوبة الغثيان التي تعاني منها النساء الحوامل في الصباح أو أي وقت خلال اليوم.

المشي في الثلث الأخير من الحمل

بعد التعرف على دور المشي خلال شهور الحمل وأنه من أهم أنواع الرياضة وأسهلها على الإطلاق، يمكن توضيح طريقة المشي الصحيحة خلال الثلث الأخير من الحمل، وذلك عن طريق التالي:-

  • يمكن البدء في رياضة المشي لمدة 10 دقائق يوميا فترة لا تزيد عن أربع أيام خلال الأسبوع.
  • يمكن زيادة جلسة المشي عن 10 دقائق أو تقليل هذه المدة عند الشعور بخفض في الطاقة.
  • تستطيع المرأة الحامل زيادة مدة دقائق المشي بشكل تدريجي للوصول إلى 30 دقيقة في النهاية، ولمدة خمس أيام في الأسبوع.
  • من الأفضل استشارة الطبيب المعالج قبل بداية رياضة المشي خلال الثلث الأخير من الحمل.

متى تبدأ الحامل بالمشي

من خلال معرفة دور المشي في تسهيل عملية الولادة والحفاظ على صحة الجسم، يجب تحديد الوقت المناسب لممارسة هذه الرياضة، فقد أوصى الكثير من الأطباء بخصوص المشي بالنصائح التالية:

  • يفضل أن تمارس الحامل رياضة المشي منذ بداية الشهر الثامن أو منتصف الشهر كما يحدد الطبيب المعالج.
  • النساء التي لا تعتاد على ممارسة الرياضة بشكل عام لا يجب أن تمارس رياضة المشي خلال الأشهر الأولى من الحمل.
  • يجب بداية المشي في وقت قصير وزيادة المدة بشكل تدريجي حتى لا يؤثر ذلك على صحة الجنين.
  • من خلال زيادة مدة المشي تصل المرأة الحامل خلال الشهر التاسع إلى معدل ساعة مشي يوميا، وهو المطلوب لتسهيل عملية الولادة.

فوائد المشي لتسهيل الولادة

يساعد المشي على تسهيل الولادة وخاصة إذا كان في الشهر التاسع كما أوصى أطباء النساء والتوليد، وذلك عن طريق التالي:

  • يساعد المشي خلال الشهر التاسع على تقوية عضلات الحوض مما يسهل عملية الولادة.
  • عند ممارسة رياضة المشي بشكل يومي خلال الشهر التاسع يساعد ذلك على اتساع عضلات الحوض، لتسهيل عملية الولادة الطبيعية.
  • كما يساعد المشي بشكل منتظم خلال الشهر التاسع على نزول رأس الجنين في الحوض مما يسهل وضعية الولادة الطبيعية.
  • من خلال الانتظام في المشي خلال الشهر التاسع يمكن الحفاظ على عظام الحوض وعدم اللجوء إلى الولادة القيصرية.
  • في حال وجود أي أعراض تمنع المشي خلال الشهر التاسع يجب استشارة الطبيب المعالج، حتى لا تتعرض إلى أعراض سلبية.

أضرار المشي للحامل في الشهر الثامن

يؤكد العديد من الأطباء أن المشي خلال الشهر الثامن له الكثير من الفوائد، ومنها تسهيل عمليه الولادة وتوسيع عظام الحوض، إلا أن هناك بعض الحالات التي يتسبب المشي في حدوث أضرار للمرأة الحامل لذلك يجب الانتباه في هذه الحالات ومنها التالي:

  • يجب أن تلتزم المرأة الحامل بالمشي لمدة صغيرة لا تزيد عن نصف ساعة يوميا حتى لا تسبب في إجهاد لها.
  • لا يجب أن تقوم المرأة بممارسة رياضة المشي في الأماكن الحارة أو تتعرض إلى أشعة الشمس أثناء فتره المشي.
  • يسبب المشي في بعض الحالات إرهاق شديد للمرأة، لذلك يمكن أن تأخذ قسط من الراحة خلال المشي.
  • يجب تبريد العضلات بعد المشي لفترة طويلة من خلال المشي بهدوء حتى لا يسبب حدوث ولادة مبكرة.
  • تجنب الطرقات غير الممهدة أثناء ممارسة رياضة المشي حتى لا تتعرض إلى السقوط.

من خلال معرفة أهم أسباب صعوبة المشي في الشهر الثامن يمكن الحفاظ على المدة التي يحددها الأطباء، والتي لا تزيد عن نصف ساعة بداية من الشهر الثامن وصولا إلى التاسع تحت إشراف الطبيب، والالتزام بالنصائح التي تم عرضها في السابق.