يلجأ الكثير من الأشخاص العصبيين إلى قضم الاظافر للتخلص من بعض الحالات التي تواجههم مثل التوتر، أو شدة التفكير في بعض الأمور الصعبة، وحالات الإجهاد التي يتعرض لها الإنسان من ضغوط يومية سواء في العمل أو في أي مكان آخر، حيث أنها سلوك يتخذه الشخص للتعبير عن إنفعاله بطريقة لا يضر بها أحد، ولكن يحاول إفراغ الطاقة السلبية التي بداخله في القيام بذلك الفعل، كما أن بعض الأشخاص الآخرين يتخذونها عادة اعتادوا فقط على القيام بها لمجرد التنفيس عن بعض الضغوط، أو أنهم بالفعل يجدون فيها بعض التسلية، فإن عادة قضم الأظافر بالأسنان أيضاً تصنف عالمياً على أنها عادة عصبية، ويمكن أن نجد بعض الأشخاص بدلاً من قضم الأظافر يتجهون لمص أصبع الإبهام بشكل مستمر،

أو القيام بلف شعر الرأس على أحد أصابع اليدين مع شده، وهناك من يقوم بالضغط على أسنانه إثر التوتر الذي يتعرض له، خاصة وهو نائم، حيث أنه يكون عقله الباطن يفكر في الكثير من الأمور التي تشغل باله في الواقع، وتجده يضغط على أسنانه فتصدر صوت اصطكاك شديد جداً، أو نجد شخص آخر يقوم بقرص جلد جسمه، فكل هذه التصرفات ما هي إلا عصبية مفرطة وتخرج في شكل حركات تعبر أو تنفس عن الشخص أثناء الضغط النفسي الذي يتعرض له، وسوف نتعرف في السطور القليلة القادمة على الأسباب وطرق العلاج.

قد يهمك:- اسباب تكسر الاظافر.

عادة قضم الاظافر

  • نجد أن هناك فئة كبيرة من الأشخاص في المجتمع المحيط بنا يقومون بتلك العادة،
  • وذلك نظراً لما تطرقنا إليه منذ قليل من أسباب نفسية، ولكن هناك بعض المشاكل التي يواجهها الصغار.
  • حيث لابد من التعرف على عادة قضم الأظافر عند الأطفال وسبل حلها حتى لا تصل
  • بهم تلك الحالة إلى الإصابة ببعض الأمراض النفسية التي تؤثر على حياتهم في المستقبل بشكل سلبي.
  • في بعض الأحيان يعتبر الكثير من الأشخاص أن سلوك قضم الأظافر هذا عبارة عن سلوك مؤقت أو عابر،
  • وغير مدمر نفسيا، وأن الأظافر فقط ما هي إلا شكل تجميلي للفرد، ولكنهم لم ينتبهوا إلى أنه مشكلة خطيرة جداً.
  • حيث أنها عادة فموية ضارة جداً تنقل الأمراض، كما أنه بالقيام بقضم الأظافر تزداد نسبة الرصاص داخل الجسم سواء في الشخص الكبير،
  • والشخص الصغير، فلابد من التعرف على أضرار عادة قضم الأظافر.

التخلص من عادة قضم الاظافر عند  الأطفال

  • الكثير من العادات السيئة لا نستطيع تغييرها بشكل سريع، ولكن لابد من بعض الوقت حتى يستطيع الشخص تغيير تلك العادة السيئة إضافة إلى استبدالها ببعض العادات الأخرى، والتخلص منها بشكل بسيط.
  • فلابد من البداية بشكل بسيط حتى يستطيع الشخص التخلي عن تلك العادة، فلابد من تقليم الأظافر حتى تكون قصيرة، ولابد من استخدام بعض الأدوات التي تساعد على تنظيف الأظافر، وتشكيلها بشكل جميل مهذب.
  • لابد من الإلتفات إلى بعض الأمور الأخرى التي تلهيك عن قضم الأظافر، مضغ العلكة يمنع وضع أصابع اليد داخل الفم، وبالتالي فهي تلهيك عن قضم الأظافر، وإن كان طفلاً لابد من تركه يلعب بشيء يلفت نظره أكثر.
  • يمكن استخدام كرة مطاطية للعبث بها عن طريق استخدامها واللعب بها بشكل أو بآخر، كما يمكن أن يقوم ببعض التمارين أو النشاطات، كما يمكن أن يحكي له أحد الأباء عن أضرار تلك العادة حتى ينتبه أكثر للتخلص منها.

طرق التخلص من قضم الاظافر

  • يوجد بعض الطرق التي يمكن اتباعها للتخلص من تلك العادة السيئة، مثل وضع بعض المواد اللاذعة على أصابع اليد،
  • أو بعض المواد المُرة، حتى عندما يدخل الشخص أصابعه إلى فمه يشعر بذلك الطعم، وينتبه.
  • كما يمكن إضافة بعض المواد ذات الطعم غير المستساغ للشخص، فينبهه أيضاً عندما يحاول مرة أخرى،
  • مثل الصبار، أو الحنظل، كما يمكن لبس قفازات لفترة طويلة حتى يعتاد الشخص على ذلك.

علاج قضم الاظافر

  • يوجد بعض أنواع الأدوية التي تستخدم في تلك الحالات، حيث يقوم الطبيب بوصف بعض الأدوية التي تستخدم لعلاج تلك العادة،
  • كما يمكن أن يقوم بتدريب الطفل أو الشخص على ذلك، حيث أن القبول هو العلاج نفسه.
  • كما أنه يجب التنبيه على أن أي علاج في ذلك المضمار يتطلب الموافقة والتعاون من قبل الطفل،
  • أو الشخص البالغ، حيث أن ذلك يساهم في العلاج السلوكي والعلاج المعرفي، مع التدريب العكسي والاسترخاء.
  • وفي النهاية لابد من التعلم بأن عادة قضم الأظافر سواء لدى الكبار أو الأطفال ما هي إلا عادة
  • وسوف يحين وقت الانتهاء منها، حيث أنه لابد من أن تنتهي المشاكل التي تقض مضجع الشخص، وتتحسن نفسيته.