كيف تقوي المرأة مناعتها أثناء الحمل ,فترة الحمل دائماً ما تكون فترة رائعة ولا تنسى لأي مرأة، حيث تعيش فيها الكثير من المشاعر المختلطة مثل مشاعر الفرح والألم والانتظار، والخوف والقلق، ولكنها في النهاية تتم بنجاح تلك الفترة، وكذلك فإن مجلة الدكة يقوم دائماً بالحديث عن كثير من الموضوعات القيمة والتي دائماً ما تستفيد منها المرأة مثل كيف تقوي المرأة مناعتها أثناء الحمل، وهو من أهم الموضوعات التي لابد من التعرف عليها بدقة، حتى تستطيع المرأة الوصول إلى نهاية تلك الفترة بأمان هي وصغيرها المنتظر.

كيف تقوي المرأة مناعتها أثناء الحمل

  • لابد من الحصول على الراحة الكافية في تلك المرحلة خاصة في بداية الحمل، حيث دائماً ما ينصح الأطباء المرأة في بداية حملها بالراحة التامة،
  • وتشير الكثير من الأبحاث بأن الراحة تقلل من التوتر والقلق.
  • لابد من اتباع نظام صحي غذائي حتى تحصل المرأة والجنين على التغذية الصحيحة، والعناصر التي تفيد الجسم بشكل طبيعي،
  • وتعمل على تقوية الجسم وإمداده بالعديد من الفيتامينات والمعادن اللازمة لبناؤه.
  • استخدام الكثير من الأطعمة المفيدة مثل اللبن، المكسرات، الأسماك، اللحوم الحمراء،
  • اللحوم البيضاء، وجميع أنواع الغذاء التي تستطيع المرأة الحصول عليه، حتى تحصل على كامل الاستفادة من جميع الأطعمة.
  • ممارسة التمارين الرياضية التي تستطيع المرأة الحامل أدائها، والتي يمكن أن تستفيد منها،
  • كما أنها لابد أن تكون تحت إشراف الطبيب، حتى لا تعرض المرأة نفسها لعمل بعض الحركات المجهدة لها.
  • حيث تساعد الرياضة على تعزيز عمل الجهاز المناعي، وزيادة النشاط العقلي والجسمي،
  • وتنشيط الأوعية الدموية والدورة الدموية بالجسم، والتقليل من ضغط الدم، وتحسين الحالة المزاجية للأم والجنين.
  • تناول الكثير من السوائل التي تفيد جسمها بشكل كامل، وشرب كمية مناسبة وكبيرة من الماء،
  • حيث أن الماء يعمل على ترطيب الجسم، وعدم شعور المرأة بالعطش، حتى لا تصل لمرحلة الجفاف هي والجنين.
  • كما أنه لابد من تناول الكثير من الأطعمة التي تحتوي على المعادن، والفيتامينات وحمض الفوليك،
  • ولابد من متابعة الطبيب أولاً بأول، كما يهتم موقع المرأة العربية بالحديث عن كل ما هو مفيد للمرأة في كل مكان.

طرق تساعدك علي تقوية المناعة أثناء فترة الحمل

رحلة الحمل تعد من الرحلات الجميلة والممتعة في حياة كل سيدة، لكنها في نفس الوقت تعد من أهم الفترات التي تمر بها في حياتها حيث يحدث بها تغيرات نفسية وفسيولوجية وهرمونية وجسدية، ومن بين التغيرات التي تحدث للسيدة خلال فترة الحمل هي حدوث نقص في المناعة مما يزيد من فرص إصابة السيدة بالأمراض المختلفة، لذلك سوف نقدم لك مجموعة من الطرق الصحية التي تقوي جهاز المناعة في فترة الحمل فتابعي معنا.

5 طرق لتقوية المناعة أثناء فترة الحمل

مناعة الحامل

احرصي على أخذ قسط كافي من الراحة والنوم

  • أشارت العديد من الأبحاث والدراسات إلى أن الحصول على قسط كافي من الراحة، يقلل من الإحساس بالقلق
  • والتوتر ويخفف من الشدي العصبي والذي يعمل على إحداث خلل في جهاز المناعة بل وجميع أجهزة الجسم، حيث أنها لا تعمل بالكفاءة المطلوبة.

إتبعي نظام غذائي صحي

عليك إتباع نظام غذائي صحي متوازن يحتوي على الفيتامينات والمعادن والبروتينات والكالسيوم وغيرها من الأشياء الضرورية لك ولجنينك، لذلك تناولي الكثير من الخضروات والفاكهة والبروتين مثل اللحوم الحمراء والبيضاء والأسماك والمكسرات وشرب كوب من اللبن.كذلك يفضل تناول الأطعمة التي تحتوي على فيتامين سي لاحتوائه على مضادات الأكسدة التي ترفع من كفاءة عمل الجهاز المناعي وتزيد من قدرته على محاربة الأمراض المختلفة. مع ضرورة تجنب تناول الوجبات السريعة التي تحتوي على الكثير من الدهون المشبعة التي تعد من أشد أعداء جهاز المناعة.

مارسي التمارين الرياضية

ممارسة التمارين الرياضية يعد من أهم الأمور التي يجب على السيدة الحامل عدم الإغفال عنها، حيث أنه أمر بالغ الأهمية لما له من فوائد للجهاز المناعي بصورة عامة وللجسم بصورة خاصة

ومن فوائدها:

  • تساعد في زيادة نشاط الدورة الدموية ويزيد من وصول الأكسجين إلى جميع خلايا الجسم، ويعزز من قدرته على محاربة الإلتهابات والفيروسات.
  • يحسن من الحالة النفسية ويقاوم الإصابة بالاكتئاب والقلق والتوتر والتي تعد من أسباب تدمير الجهاز المناعي.
  • يقلل من مستوى ضغط الدم ويحمي الحامل من الإصابة بتسمم الحمل.
  • ينقي الدم والجهاز التنفسي من ثاني اكسيد الكربون، ويحمي من الإصابة بالإمساك.

تناولي الكثير من السوائل

يفضل أن تقومي بتناول ما لا يقل عن 3 لتر من السوائل بصورة يومية، ويمكنك تناول المشروبات الطبيعية مثل عصير البرتقال والجوافة والليمون لغناها بفيتامين سي الذي يعزز من قدرة الجهاز المناعي على محاربة السموم. ويجب تجنب إضافة السكر إلى هذه المشروبات حيث ثبت علميًا أن السكر يقلل من قدرة الجهاز المناعي على القيام بوظائفه.

تناولي الفيتامينات والمكملات الغذائية الخاصة بالحمل

  • يجب عليك أن تقومي بتناول الفيتامينات والمعادن التي يقوم الطبيب بوصفها لك خاصة الكالسيوم
  • و الحديد وحمض الفوليك، حيث أن هذه العناصر لها دور كبير في مد الجسم بكافة العناصر الغذائية التي يحتاج إليها الجسم،
  • والتي في بعض الأوقات لا يكون قادر على توفيرها الطعام.

تعزيز مناعة المراة الحامل إذا أصيبت بمرض خلال الحمل

إذا استسلمت لأي عدوى فيروسية خلال فترة حملك فالكميات الإضافية التي عليك إضافتها لمحاربة المرض هي مضادات الأكسدة منها فيتامين C.عندما تدخل أي عدوى فيروسية جسمك, ستعمل هذه الفيروسات الغازية على إفراز مواد كيميائية مؤكسدة خطرة تسمى بالجذور الحرة, تعمل على إضعاف مناعتك و اهلاكها. ولكن مضادات الأكسدة كالفيتامينات E . A. C والأسيد فوليك والزنك والسيلينيوم تقوم بنزع سلاح تلك الجذور الحرة وتقلب لإضعاف الغازي المجتاح. كما أن لهذه المضادات مجموعة واسعة من الوظائف المقوية للمناعة.

  • ففيتامين A مثلاً مهم جداً لأنه يساعد في المحافظة على سلامة الجهاز الهضمي والرئتين وجميع الأغشية الخلوية مانعاً العوامل
  • والأجسام الغريبة من دخول جسمك ومانعاً الفيروسات والبكتيريا من دخول الخلايا ايضا. فيتامين E هو عنصر آخر هام متعدد البراعات,
  • فهو يقوم بتحسين عمل الخلية المناعية وهو إلى ذلك مضاد قوي للأكسدة. كما أن السيلينيوم والحديد والمانغانيز
  • والنحاس والزنك مضادات للأكسدة وتبين أنها جميعاً تؤثر إيجاباً في قوة المناعة. إذن إذا وجدت أن مناعتك بحاجة إلى تعزيز ودفع,
  • فعليك أخذ مكمل غذائي يحتوي على مضادات الأكسدة.

عوامل أخري لتقوية مناعة الحامل

  • بالإضافة إلى ذلك ينصح بأخذ كمية إضافية من الفيتامين C. ولهذا الفيتامين, بالإضافة إلى أدواره العديدة له أدوار أخرى فهو يساعد الخلايا المناعية الناضجة
  • ويحسن أداءها وهو نفسه مضاد للفيروسات وللبكتيريات و يحمى من الامراض. وإضافة إلى ذلك كله هو مضاد طبيعي للهيستامين.
  • على كل حال, تعتبر جرعة الفيتامين C أساسية ومهمة. وقد تبين من خلال مراجعة عدد من الدراسات التي أجريت لتحري قدرته على الوقاية ممن الكريب
  • ( الانفلونزا) أن فعاليته كانت ثابتة عندما كان يؤخذ منه 1 غ أو أكثر (أي عشرين ضعف الكمية التي توصي بها الهيئات الصحية يوميا).
  • إذن نحن ننصحك أن تأخذي حوالي 1 غ على الأقل من الفيتامين C يومياً إنما يمكنك أن تزيدي الكمية إلى 2 أو 3 غرامات كل أربع ساعات
  • إذا خضعت مناعتك لهجوم ما. التأثير السلبي الوحيد الذي يخلفه أخذ كميات كبيرة من هذا الفيتامين هو تسهيل المعدة
  • ولكن إن حدث ذلك فما عليك إلا التقليل من الجرعة قليلاً حتى تخمد العوارض و يعتبر الامر بسيط جدا و سهل معالجته.

بالنهاية عزيزتي الحامل يجب عليك أن تقومي بتناول الغذاء الصحي المناسب الذي يحتوي على كافة العناصر الغذائية، مع البعد عن القلق والتوتر ومحاربة الاكتئاب وعليك التفكير في اللحظات التي سوف تستمعين فيها مع جنينك وأسرتك الصغيرة، ولا تتردي عزيزتي في استشارة الطبيب فهو موجود من أجل خدمتك بصورة دائمة، لذلك إذا كنت تعانين من أي مشاكل صحية عليك اللجوء إلى الطبيب وعدم إهمال الأمر.