ما هو حكم إزالة شعر الجسم للرجال؟ تساءل البعض عبر موقع البحث جوجل عن هذا الأمر وبالخصوص الذكور، وينبغي أن يعلمه الرجال قبل أن يشرعوا في ذلك الأمر، لكي يتفقهوا في أمور دينهم وإلى ما شرعه المولى سبحانه وتعالى من قول أو عمل، فالمولى لا يأمر أو ينهي عن شيء إلا لحكمة بالغة، وعن طريقموضوعنا هذا سوف نتطرق بالحديث عن كل ما يتعلق بذلك عبر السطور القادمة.

ما حكم إزالة شعر الجسم للرجال؟

إن شعر الجسد له ثلاث أقسام وأحوال:

  • شعر لا يباح فيه القص أو الحلق، على سبيل المثال شعر اللحية عند الذكور، لأن النبي “عليه أفضل الصلاة والسلام” أمر بتوفيرها.
  • شعر أمر المولى عز وجل أن يتم حلقه وقصه وهو ما يوجد في الإبط والعانة وكذلك الشارب.
  • شعر غير ذلك من تركه فلا بأس عليه ومن قصه فلا بأس كذلكعلى سبيل المثال شعر الساق أو العضد أو ما يوجد في الصدر أو في البطن أو كذلك في الأنف، بناءً على ذلك، فإن حلق شعر تلك المناطقمباح مطلقًا، سواء كان ذلك بهفالنظافة.
  • تبلين أقوال كل من العلماء والفقهاء في الأمر، فمنهم من قال:
  • ترك شعر الجسم عند الذكور إذا لم يكن عديدًا حتى لا يقع المؤمن في ذنب تغيير خلق المولى عز وجل.
  • إزالة شعر الجسم تعد مكروهة.
  • الأرجح لقد اتفقوا على إباحتها لأنه لا يوجد إشارة إلى منعها.
  • لا يجب على الذكر أو حتى الست ترك شعر الإبط أو العانة أكثر من أربعين يوم، وذلك هو المشروع، كما أنه ينبغي على الذكر أن ينتف شاربه بالتقليل وكذلك الإحفاء منه قبل 40 ليلة كذلك لأنه يطول ويصير قبيحًا.
  • إنه غير محرم على الذكور أن يخففوا من شعر أجسادهم، ومنها ما يوجد في منطقة البطن والفخذين و كذلك كل من الكتف والصدر والبطن، فلا يوجد تحريم بنص إلهي لإزالة هذا الشعر.
  • يوجد إفتاء بإباحة إزالة شعر الجسمخاصةً إذا كان مشوهًا لشكلالجسم أو يتضرر منه صاحبه، وبالتالي يكن من المهم إزالته.
ما حكم إزالة شعر الجسم للرجال؟
ما حكم إزالة شعر الجسم للرجال؟

حكم كيفية إزالة شعر الجسم للرجال

لا بأس بأن يقوم الذكربالتخلص من شعر جسمه المباح إزالته مثل “العانة والإبطين”، بأي كيفية طالما كانت طريقة غير مؤذية، حتى لو كانت هذه الإزالة بصورةدائمة مثل استعمال تقنية الليزر، شرط أن يفعل ذلك الذكرللذكر، والستللست.

فقد أجاز الإسلام للمؤمن الزينة والتجمل بجميع ضوابطها الشرعية، ففي حديث النبي” صلى الله عليه وسلم” قال: “إنَّ الرَّجُلَ يُحِبُّ أنْ يَكونَ ثَوْبُهُ حَسَنًا ونَعْلُهُ حَسَنَةً، قالَ: إنَّ اللَّهَ جَمِيلٌ يُحِبُّ الجَمالَ، الكِبْرُ بَطَرُ الحَقِّ، وغَمْطُ النَّاسِ”صحيح مسلم.

في الحديث دليل على وجوب حسن الهيئة وعدم جعلها مزرية أو مفزعة، فهذا من النظافة التي أمرنا بها المولى سبحانه وتعالى، ومن الجمال الذي يحبه المولىونبيه.

يمكن كذلك ان يستعمل الرجال الكيفية السهلة والمعتادة كاستعمال ماكينات الحلاقة وكذلك الشفرات، أو بألوان من الكريمات المحددة لذلك، فمهما كانت الكيفية، هي مباحة طالما تزيل الشعر المباح إزالته.

كما أنه في حالة إزالة الشعر في المناطق المحظور على الآخرين النظر إليها، فلا يجوز شرعًا أن يتم الكشف على الغير فيها، بل يجب أن يقوم بها المرء بنفسه، وعورة الرجل من السرة إلى الركبة.

اقرأ أيضاً: طريقة إزالة الشعر بالليزر للرجال ونصائح هامة قبل إتخاذ القرار

في ختام هذا الموضوع الذي كان عن ما حكم إزالة شعر الجسم للرجال؟، لقد تعرفنا على كل ما يتعلق بذلك، نتمنى من الله تعالى أن يكون هذا نال اعجابكم، دمتم بخير.