ما حكم بقاء الزوجة في بيتها بعد الطلاق البائن، من الأحكام التي تبحث عنها  الكثير من المطلقات وكذلك الزوج الذي قام بطلاق زوجته، وعلى الزوج والزوجة أن يلتزم كل منهما بما ورد في القرآن من آيات وأحاديث شريفة بخصوص الطلاق البائن، وفي هذا المقال سوف نوضح حكم الشرع في هذا الموضوع.

ما حكم بقاء الزوجة في بيتها بعد الطلاق البائن

يقول الرسول صلى الله عليه وسلم “أبغَضُ الحلالِ إلى اللَّهِ الطَّلاقُ”. 

  • وعلى الرغم من أن الطلاق حلال لكنه من الأمور غير مستحبة في الشرع، والتي لا يعطي فيها الشرع كلمته إلا بعد أن يتم التأكد من استحالة العيشة بين الزوجين.
  •  لكن إذا وقع الطلاق فما هو حكم بقاء الزوجة في بيتها بعد الطلاق البائن، هناك شروط يجب على كل من الزوج والزوجة في حالة الطلاق البائن الالتزام بهذه الشروط،  وهي:
  • لا يجوز للزوج أن يخرج زوجته من بيت الزوجية قبل أن تتم  شهور العدة وذلك لحقها الشرعي في المكوث في منزلها حتى وإن لم تكن حاضنة وليس لديها أولاد.
  •  قال الله تعالى (لَا تُخْرِجُوهُنَّ مِنْ بُيُوتِهِنَّ وَلَا يَخْرُجْنَ إِلَّا أَنْ يَأْتِينَ بِفَاحِشَةٍ مُبَيِّنَةٍ وَتِلْكَ حُدُودُ اللَّهِ وَمَنْ يَتَعَدَّ حُدُودَ اللَّهِ فَقَدْ ظَلَمَ نَفْسَهُ لَا تَدْرِي لَعَلَّ اللَّهَ يُحْدِثُ بَعْدَ ذَلِكَ أَمْرًا)، سورة الطلاق/ 1.
  • تستطيع الزوجة أن تقيم في منزل الزوجية بعد الطلاق في حالة إذا كانت حاضنة، فهي تقيم مع أولادها، حيث يصبح التعامل بينها وبين زوجها كالأجانب، فهي تقيم مع أولادها، ولا يكون هناك خلوة بينها وبين الزوج؛ لأنه في هذه الحالة يعد من الأجانب.
  • على الزوج إما أن يترك زوجته تقيم بمنزل الزوجية مع أولادها، وهو يذهب في هذا الوقت لأي مكان آخر، أو يوفر لزوجته وأولاده سكن آخر باعتبارها حاضنة وهذا طبقا لأحكام الشريعة والقضاء فيما يختص بأحكام الأسرة.
  • كما توجد أحكام محددة خاصة بحالات الطلاق البائن الذي يحرم انفراد الزوج والزوجة في مكان واحد تجنبا لحدوث خلوة بينهما. لأنه أصبح شخص غريب عنها، ويعد ذلك أحد الأحكام الخاصة بحالات الطلاق البائن في حالة بقاء الزوجة في بيت الزوجية.

ما هي الأحكام التي يجب على  الزوجة المطلقة طلاق بائن مراعاتها؟

هناك بعض الأحكام التي يجب أن تلتزم بها المطلقة طلاقا بائن أثناء قضاء فترة العدة في مسكن الزوجية.

  • ومن هذه الأحكام: قيام الزوج بتوفير مسكن لزوجته وأولاده. 
  • ولكن على الزوجة في حالة بقائها في بيت الزوجية عند طلاقها طلاق البائن.
  •  إن تراعي معاملتها مع طليقها بالالتزام بارتداء الملابس الشرعية أمامه؛ لأنه الآن أصبح أجنبيا بالنسبة لها.
  •  فيجب أن تعامله معاملة الشخص الغريب، وتتجنب التحدث معه إلا فيما يخص أولادهما. 
  • ممكن أن  تسمح لطليقها الدخول إلى البيت ورؤية أولاده والاطمئنان عليهم مع الالتزام بتعاليم الدين الإسلامي.
  •  أما في حالة الطلاق الرجعي يمكن حينها بقاء كليهما مكان واحد بهدف أن تهدأ الأمور بينهما.
ما حكم بقاء الزوجة في بيتها بعد الطلاق البائن
ما حكم بقاء الزوجة في بيتها بعد الطلاق البائن

ما هو الطلاق البائن؟

عند حديثنا عن حكم بقاء الزوجة في بيتها بعد الطلاق البائن، يجب معرفة ما هو الطلاق البائن 

  • وهو ينقسم إلى نوعين النوع الأول البينونة الكبرى، والنوع الثاني البينونة الصغرى.
  • البينونة الكبرى، هو الطلاق الذي يرمي فيه الزوج على زوجته يمين الطلاق ثلاث مرات، ففي هذه الحالة لا تحل له زوجته، وتصبح أجنبية عنه وهو أجنبي عنها.
  • فالزوجة لا يحل له أن ترجع لزوجها  إلا بعد أن تتزوج من رجل آخر وينكحها،
  •  ذلك لقول الله تعالى في كتابه الكريم: (الطَّلاَقُ مَرَّتَانِ فَإِمْسَاكٌ بِمَعْرُوفٍ أَوْ تَسْرِيحٌ بِإِحْسَانٍ وَلاَ يَحِلُّ لَكُمْ أَن تَأْخُذُواْ مِمَّا آتَيْتُمُوهُنَّ شَيْئاً إِلاَّ أَن يَخَافَا أَلاَّ يُقِيمَا حُدُودَ اللّهِ فَإِنْ خِفْتُمْ أَلاَّ يُقِيمَا حُدُودَ اللّهِ فَلاَ جُنَاحَ عَلَيْهِمَا فِيمَا افْتَدَتْ بِهِ تِلْكَ حُدُودُ اللّهِ فَلاَ تَعْتَدُوهَا وَمَن يَتَعَدَّ حُدُودَ اللّهِ فَأُوْلَـئِكَ هُمُ الظَّالِمُونَ) [البقرة: 229].
  • البينونة الصغرى،  هي أن يطلق فيها الزوج زوجته المرة الأولى أو المرة الثانية، ثم تنتهي فترة العدة، في هذه الحالة يسمى طلاق بينونة صغرى أي يحل للزوج أن يعقد عليها مرة أخرى حتى يكون نكاحه لها نكاحًا شرعيًا.

اقرأ أيضًا: ماحكم الفأل والفرق بين الفأل والتفاؤل في الإسلام والسنة النبوية

وفي نهاية المقالنا نكون عن حكم بقاء الزوجة في بيتها بعد الطلاق، نكون قد وضحنا حكم الشرع في هذا.