ما حكم كتمان العيب في السلعة؟، يعد ذلك أحد الأسئلة الشائعة في كل الأزمان، فالتجارة لها أسسها وأصولها وكذلك لها أسلوبها المرن ولكن بعض التجار يستغلون هذا لكي يبيحوا لذاتهم الغش وييسروا تجارتهم وبيوعهم بتجاوزهم الأسس والقوانين، وهنا يلزم علي كلناأن يفعل ما يمليه عليه دينه واخلاقه لنبني معًا مجتمعًا يعم فيه الود والامان وكذلك المسالمة بين الأشخاصكافةً،واتمنى من اللهسبحانه وتعالىأن اكون قد وفقت بكتابة ما بداخلي وأكون قد تمكنت من التعبير بشكلملم حول ذلكالموضوع.

ما حكم كتمان العيب في السلعة

إن جواب هذا السؤال قد جاوب عليه النبي الكريم “عليه أفضل الصلاة والسلام” في مجموعةالأحاديث النبوية، وكذلكعن طريق العبر المستقاة من السيرة النبوية، فنتمكن القول:

  • خلقنا الله عز وجل وأنعم علينا بالدين الإسلامي، ومن فضل المولى تعالى علينا أن أبعث لنا نبين الكريم “عليه أفضل الصلاة والسلام”، الذي بين لنا الفرق بين الخطأ والصح وبين كل من الخير والشر في كل مجالات ونواحي حياتنا اليومية على متنوع الأصعدة، ومن ضمنها التجارة والعمل.
  • حرم الله عز وجل البيوع وكذلك المعاملات التجارية التي تكون على كتمان البائع للسمات والعيوب التي قد تنفر الشاري من بضاعته.
  • وأوصانا المولىونبيه بالصدق وقول الحق بشكل مستمر مهما كان الدافع، والصمت إن كان بغرض إخفاء الحقائق يعد إثمًا كبيرًا يقترفه الإنسان.
  • لقد بارك المولى سبحانه وتعالى بالتجارة لأنها تتيح للناس أغراضهم وكذلك حوائجهم وطعامهم، فتقع على البائع مسؤولية كبيرةينبغي أن يكون على قدرها وأنيتسم بالصدق والعمل الجاد لكي يرضي الله جل وعلاونبيه الكريم.
ما حكم كتمان العيب في السلعة
ما حكم كتمان العيب في السلعة

حكم إخفاء العيب في السلعة المباعة

يمكنكم معرفة الإجابة على ذلك من خلال متابعة السطور التالية بالتفصيل:

  • إن إخفاء العيب بالسلعة المباعة هو عبارة عن أمر حرام وكذلك إثم عظيم.
  • ولكن عملية البيع مع هذا تندرح تحت نطاق البيوع السليمة، من وجهة نظر تجارية.
  • إن لاحظ الشاري العيب ورغب في تبديل السلعة فله كل الحق.

كتمان العيب في السلعة ممحقة للبركة

وقد جاءت التساؤلات والدراسات المرابطةبهذا السؤال لكي تجد أن هذاإثمًاوذنبًاكبيرًا، وبالعودة إلى المصحف الشريفوسنة نبينا الشريفة نجد أن:

  • قد بارك المولىسبحانه وتعالى بالتجارة، وقد عمل سيدنا النبي”صلى الله عليه وسلم” بالتجارة، فهي من أنعم وأحسنالحرف التي قد يمتهنها المرء.
  • إن كل من الغش والكذب والخداع بالعمل يغضب الله جل وعلاويربحالإنسان الذنب والعقاب.
  • وإن كتمان العيب عبارة عن أمر جلل يستحق عقاب المولى تعالى، ولذلك فالله عز وجل يعاقب الشخص العاصي بالعذاب بالآخرة وبمحق البركة من تجارته بالدنيا.
  • عندما يغش البائع في تجارته فإنها سوف تبور ولن تدوم.

حكم عبارة البضاعة المباعة لا ترد ولا تستبدل

عند تناول هذا السؤال “ما حكم كتمان العيب في السلعة” من الضروري لما الاستفاضة بذلك الموضوع الجلل والذي يرتبط بمعاملات المرء وتعاملاته بكل وقت، ولذلك عند البحث عن حكم جملة أن البضاعة المباعة لا ترجع ولا تستبدل لقد وجدنا أن:

  • تباحتلك العبارة، ويحق للبائع أن يعمل بها، فلا قانون أو نص ديني يناقض تلك العبارة، طبعًابحالة كانت البضاعة بحالتها الجيدة، ولم يرتكب البائع إثم إخفاء العيوب عند بيعها.
  • إن كان هنالك سبب أو خلل بالسلعة فيحق الشخص الذي يشتريهااستبدالها أو ترجيعها.

حكم الاحتكار في وقت الغلاء وفي السلع التي يحتاجها الناس

لدى دراستنا وتعمقنا في سؤال موضوع البوم يتبارد إلى العقلالكثير من التساؤلات الثانيةالمرابطة به، من مثل ما هو حكم احتكار التجار لسلاعهمبوقت غلاء الأسعار، حيث أن:

  • إن الاحتكار هو عبارة عن إخفاء وتخزين المنتجات والسلع وإخفاؤها حتى يزداد سعرها أكثر، وهذا يتصاحب مع عدم الاستقرار الاقتصادي والمادي والذي يكون عادة مترافقًا مع كل من الحروب والمشاكل.
  • حرم الله عز وجل الاحتكار إن كانت البضائع المحتكرة هي غذاء وطعام الأشخاص، وقد وعد الله جل جلاله المحتكرين بعظيم العقاب.

اقرأ أيضًا: ما هو حكم لبس ملابس قصيرة

وإلى هنا يكون انتهى مقال اليوم عن ما حكم كتمان العيب في السلعة، ذلك بعد أن سردنا لكم كافة ما يتعلق بذلك، من حيث الذنب العظيم الذي يرتكبه التاجر عند إخفاء العيوب في البضائع والسلع على الشاري، بالإضافة إلى العقاب الذي سوف يحصل عليه بسبب ارتكاب ذلك، لذا إذا كانوا وتمنوا بأن يبارك الله لكم في تجارتكم، اياكم والغش، لأن هذا يمنع دوام تجارتكم.