تغذية الاطفال المناسبة يحتاج الأطفال حديثي الولادة والرضع إلى التغذية السليمة والتي تتناسب مع سنه، حيث أنه لابد من تغذية الاطفال المناسبة بشكل مناسب لكل سن، فإن لكل سن أطعمة تختلف باختلاف المرحلة العمرية التي يمر بها الطفل، وبالتالي فإنه لابد من زيادة الأطعمة المفيدة والمغذية لجسم الطفل كلما زاد سنه، كلما زادت تغذيته، حتى يستطيع جسمه بناء الأنسجة والأجهزة والعظام والأسنان، وبالتالي فلابد من الاهتمام بكل تفاصيل الأطفال، حتى نستطيع التعرف على ما هي التغذية الصحيحة والسليمة والتي تتناسب مع الطفل، والآن نحن بصدد التعرف على تغذية الأطفال المناسبة والتي سوف يقوم مجلة الدكة بالتعرف على كل الأغذية المناسبة للأطفال والتي يحتاجها جسمهم لبناء أنسجة الجسم بشكل سليم.

قد يهمك:- تغذية الطفل في الشهر السابع.

تغذية الاطفال المناسبة

  • التغذية هي عبارة عن تلبية احتياجات الطفل من المواد الغذائية التي يحتاجها الجسم حتى يستطيع بناء العضلات
  • والأنسجة والعظام والأسنان، وجميع خلايا الجسم، والجلد والشعر وكل شيء يخص الطفل.
  • كما أنه لابد من الاهتمام بعدد السعرات الحرارية التي لابد من استخدام الطفل لها على مدار اليوم
  • وتحديثها بتحديث سن الطفل، وبالتالي فإننا نستطيع مساعدة الطفل بهذا الشكل على بناء جسمهم بشكل سليم.
  • فلابد بالاهتمام من بداية تغذية الطفل حديث الولادة، حيث أن أهم أنواع التغذية التي يمكن للمولود الحصول عليها هي الرضاعة الطبيعية،
  • حيث أن لبن الأم يوجد به العديد من العناصر والفيتامينات والمعادن الكاملة.
  • والتي تستطيع أن تبني الطفل بشكل ممتاز،
  • وليس له مثيل، كما يستطيع الرضيع أن يستخلص كل الأغذية
  • التي ينتفع بها جسمه من خلال الرضاعة الطبيعية، وإن لم تكن الأم تتغذى جيد، فهو يمتص من جسمها.

كيفية الحفاظ على الرضيع عن طريق التغذية السليمة

  • تستطيع الأم القيام بعملية التغذية عن طريق الرضاعة الطبيعية، وتغذية نفسها بشكل جيد،
  • حتى لا تصاب بضعف عام، يمكن أن يؤذيها وينتقل إلى الطفل بشكل أو بآخر،
  • حتى يستطيع الاعتماد على نفسه في الطعام.يبدأ الطفل حديث الولادة في الرضاعة الطبيعية حتى يبلغ عامين كاملين،
  • ولكنه يمكنه بدء تناول الأطعمة البسيطة جداً المساعدة له إلى جانب الرضاعة الطبيعية من سن 4 ـ 6 أشهر، ليتمكن من الاعتياد على الطعام.
  • ولكن لابد من الاحتياط من الأطعمة التي يمكن أن تتسبب للطفل في الحساسية،
  • ومراعاة ذلك حيث يعمل الغذاء المساعد على توفير الطاقة، وتقوية اللثة منذ الصغر، والفكين للصغير، لينمو بشكل صحي.

تغذية الاطفال المناسبة التي يمكن تناول الطفل الرضيع لها

  • يحتاج الطفل الرضيع إلى 7 مللي جرام من الحديد، و700 مللي جرام من الكالسيوم،
  • و600 مللي جرام من فيتامين د، بشكل يومي حتى يستطيع بناء عضلات جسمه وأسنانه وعظامه، وأنسجة جسمه وخلاياه.
  • كما يمكن استخدام الأطعمة المفيدة
  • والتي تحتوي على كل العناصر التي يحتاج الطفل إليها لاستكمال تغذية الطفل بشكل سليم،
  • حيث يمكن إدخال بعض الأطعمة الهامة للنظام الغذائي الخاص بالطفل بشكل يحبه.
  • وحيث أن الأطفال يحبون اللعب مع الأطعمة التي يستخدمونها، ويمارسون عملية التغذية الذاتية،
  • حيث أنه من المعروف أن الطفل الذي يستخدم أصابعه أثناء الطعام سوف يصبح أكثر استقلالية من الطفل الهادئ.
  • كما أن الطفل الذي يشعر بأنه يحب مساعدة نفسه أثناء الطعام،
  • يصبح أكثر سيطرة على الأمور من الأطفال الأخرى،حيث أنه يأكل وكأنه يرد على شعوره بالجوع والامتلاء، فيشعر أنه المتحكم الوحيد في طعامه.

تركيبة حليب الأطفال مم تتكون؟!

  • يوجد العديد من الألبان التي يمكن أن يتغذى عليها الطفل في المراحل الأولى من عمره،
  • مثل: الحليب المشتق من حليب الأبقار، وهو الأكثر شهرة وتداولاً حيث تغير الشركات المصنعة له نسبة البروتين فيه.
  • الحليب الصناعي المتحلل جزئياً، وهو النوع الذي تم تكسير جزئيات البروتين المعقدة فيه،
  • والكبيرة إلى جزئيات صغيرة تتناسب مع سن الطفل الذي يعاني من سوء الهضم جراء تناوله لتلك المركبات الكبيرة.
  • الحليب المشتق من الصويا، وهذا النوع يحتوي على نوع من البروتين الذي يتم اشتقاقه من فول الصويا،
  • حيث يتم تعديله ليتناسب مع الأطفال الذين يعانون من حساسية جراء تناول اللاكتوز في طعامهم.
  • حليب الأطفال الذين يعانون من حساسية اللاكتوز، وهو النوع الذي يتم فيه فصل اللاكتوز عن الحليب،
  • بحيث يعتبر اللاكتوز من المواد التي يوجد الكثير من الأطفال لا يتحمل تناولها، وتسبب لهم إسهال وغازات.

وبهذا يكون موقع المرأة العربية قام بنقل جميع المعلومات الهامة التي تهم الأمهات بشكل عام، حيث يمكنها الاهتمام بالطفل، وتستطيع اختيار النوع المناسب من الألبان الذي يتناسب مع طفلها، وطريقة التغذية الصحية التي تعمل على نمو الطفل بشكل صحيح وسليم.