أحيانا يبارك الله للحامل ويرزقها بحمل بتوأم وتتساءل الأم متى يظهر الحمل بتوأم في السونار المهبلي، فتظهر التوائم بالموجات فوق الصوتية وهي الكشف عن السونار والتي تنقل صورة بها كل التفاصيل الخاصة بوضع الجنين في الرحم وتوضح حالة الجنين، كما أنه يكشف عن نوع الجنين سواء كان ولدًا أو بنتًا، لكن السؤال المقلق بالنسبة لكثير من النساء الحوامل الذي يقلقهن دائمًا هل من الممكن ألا يظهر التوائم أثناء الفحص بالموجات فوق الصوتية؟ هل أنت قلق أيضًا في أي وقت يظهر فيه التوأم في الرحم أثناء التصوير بالموجات فوق الصوتية؟ من خلال هذا المقال سنناقش ونتعرف على كل تفاصيل ظهور التوائم داخل الرحم أثناء الفحص بالموجات فوق الصوتية.

متى يظهر الحمل بتوأم في السونار المهبلي

أكد الكثير من الأطباء، من خلال الدراسات التي أجريت في غالبية الحوامل في التوائم، أن الجنين الثاني يظهر بوضوح شديد في الموجات فوق الصوتية بداية من الأسبوع العشرين من الحمل وقبل ذلك من الممكن ان يظهر ولكن يكون غير مؤكد، أما بداية من الأسبوع العشرين يظهر الطفل الثاني بوضوح ولا يكون هناك شك في الرؤية، مع العلم أن هناك حالات شذوذ نادرة جدًا تعتبر خارجة عن المألوف أن الجنين الثاني لا يظهر في الموجات فوق الصوتية، ولكن من الصعب حدوثها أو يحدث القليل جدًا، ومن الصعب دائمًا على طبيب المتابعة اكتشاف التوائم عندما يكون كلاهما في نفس كيس الحمل، وهو كما ذكرنا نادر الحدوث، ولكنه ممكن مع أي حمل يراقبه الطبيب.

قد يهمك أيضا:- متى يعرف الطبيب الحمل بتوأم وكيف يتم الفحص

هل من الممكن عدم ظهور التوأم في فحص السونار؟

كثيرا ما تخبرنا الفحوصات والشائعات وخاصة الفحص بالموجات فوق الصوتية عن وجود حمل داخل الرحم، ولكن في بعض الأحيان تكون الفحوصات والشائعات غير صحيحة بسبب عطل معين في هذه الأجهزة مما يؤدي إلى نتائج سيئة وخاطئة، أو في بعض الأحيان تشخيص الطبيب الذي يتابع الحالة خطأ، خاصة في الشهر الأول من الحمل لأن الجنين لا يكون واضحًا على الإطلاق، ما يثبت وجود الجنين داخل الرحم هو التحليلات والإشاعات، ومع التقدم الملحوظ في مجال طب النساء، من الصعب حدوث مثل هذه الأخطاء، في بعض الأحيان يكون هناك توأمان داخل رحم المرأة الحامل ولكن ظهورهما يتأخر، أو أن جهاز الموجات فوق الصوتية خاطئ، ويكون الجنينان داخل كيس الحمل، أو عدم وجود فحص جيد من قبل الطبيب المختص، كل هذه العوامل تمنع ظهور التوائم أثناء الفحص بالموجات فوق الصوتية.

كيف يتم الكشف عن وجود التوأم؟

في بعض الأحيان تظهر بعض العلامات والإشارات التي تجعل المرأة الحامل تظهر أن ما بداخل رحمها هو توأم، ولكن بالطبع مع التقدم في طب النساء، فإن الكشف بالسونار هو أفضل طريقة للتأكد من وجود توأم داخل رحم الحامل، لا يتعلق الأمر بفحص السونار عن طريق الفحص بالسونار المهبلي أو بالموجات الفوق صوتيه، ومن ثم يبدأ الطبيب المختص ومتابعة الحالة بإجراء بعض الإجراءات والفحوصات التي تساعده في تحديد والتأكد من وجود توأمان داخل الرحم أم لا، يقوم الطبيب بوضع أنبوب صغير يمكنك من خلاله إلقاء نظرة على بعض الاختبارات والإشارات التي تظهر على الأنبوب عند خروجها، وبعد ذلك يمكنك معرفة حجم المشيمة، ويمكنك قياس بعض الأشياء الأخرى مثل الحجم والطول وتأكدي من انتظام ضربات قلب الجنين.

ماهي العلامات الأخرى التي تثبت الحمل بتوأم

هناك بعض العلامات والإشارات بالإضافة إلى الفحص بالموجات فوق الصوتية الذي يتحقق من وجود توأم داخل رحم المرأة الحامل، ونعرف من خلالها متى يظهر الحمل بتوأم وهي كالتالي:-

إجراء تحاليل الدم

لاحظ الأطباء أن المرأة الحامل بتوأم يزداد لديها هرمون الغدد التناسلية المشيمية بطريقة ملحوظة أثناء فحوصات الدم، ومع مراقبة الفحوصات وانتظامها بشكل دوري نلاحظ زيادة ملحوظة في الهرمون يومًا بعد يوم، وهذا يدل على وجود توأم.

زيادة أعراض الحمل

تظهر العديد من أعراض الحمل لدى المرأة الحامل بشكل مبالغ فيه وتتغير هرموناتها بشكل واضح للغاية، ومن الطبيعي أن تعاني المرأة الحامل ذات التوائم من أعراض إضافية وأعراض أكثر إرهاقًا نتيجة التدفق غير الطبيعي للهرمونات داخل جسمك.

تضاعف أعراض الحمل:-

يمكن أن تتضاعف أعراض الحمل بواحد أكثر من أعراض الحمل العادية، مثل القيء، والتغيرات في الحالة العقلية والمزاجية، والتغيرات في ملامح الوجه، وانتشار حب الشباب.

زيادة حجم البطن

وزن الحامل وزيادة بطنها وطولها أكثر فأكثر لا يعني أنها حامل بتوأم لأنها من الأعراض الطبيعية التي تصاحب الحمل وتختلف من جسم لآخر حسب إلى تدفق الهرمونات، ولكن غالبًا ما تحدث الزيادة في حجم البطن بشكل ملحوظ جدًا عند الحمل بتوأم، إلا أن الفحص يتم عن طريق التحليل والكشف بالموجات فوق الصوتية ويكون فحص المهبل بالموجات فوق الصوتية هو الأهم.

ما هي أهم النصائح للمراءة الحامل بتوأم

هناك العديد من النصائح التي يتم تقديمها للحوامل ذات التوائم والتي تم أخذها من أطباء متخصصين، وسوف نناقش أهمها على النحو التالي: –

  • الحفاظ على التواصل مع الطبيب الذي يتابع الحالة قبل عملية الولادة للمحافظة على الحالة الصحية لكل من الأم والجنين من خلال الإشارة لطبيب الأم إلى بعض الفيتامينات التي تحافظ على صحتها وصحة الجنين.
  • اتباع نظام غذائي جيد لأن الغذاء والعناصر الطبيعية للصحة من أهم العوامل التي تساعد المرأة الحامل التي لديها توأم على تغذية أطفالها قبل الولادة.
  • احرصي على تناول الكثير من السوائل حتى لا يحدث الجفاف لا قدر الله لأن الجفاف يجبر الأطباء على ولادة الجنين في أي وقت مما يؤثر على الأطفال بشكل كبير ، وفي حالة الحمل بتوأم يحتاج الجسم ضعف كمية السوائل والماء.