يعتبر مشروع حضانة اطفال في السعوديه من المشروعات الهامة جداً والتي يولي لها الجميع الاهتمام الأكبر، حيث أنه يتم فيها تهيئة الأطفال ليصبحوا رجال الغد، ويتعلمون كيف يدافعون عن أنفسهم وعن أوطانهم، وكذلك يتعلمون كيف يتقدمون في حياتهم العملية، كما أنه يساعدهم كثيراً على تنمية القدرات الخاصة بكل طفل، حيث يكتشف الكثير من رغبات الأطفال وتعليمهم كيفية الاعتماد على أنفسهم للوصول إلى ما يرغبون فيه، كما أنه يعتبر من المشروعات الهامة بالنسبة للشباب، حيث يقضون أوقاتاً هامة وممتعة إلى جانب الأطفال في تعليمهم الكثير من الخبرات وممارسة العديد من الأنشطة المحفزة لهم، والتي تساعد على تنمية الذكاء لديهم.

مشروع حضانة اطفال في السعوديه

  • مشروع الحضانة هو من المشروعات الناجحة في المملكة العربية السعودية
  • حيث أنها تعمل على تقليل الأعباء على الدولة وعلى المدارس الحكومية،
  • كما تساعد على توفير الكثير من فرص العمل للشباب.
  • حيث يسعى الكثير من خريجي الجامعات أن يقوموا على إيجاد عمل يساهم في تنمية المجتمع
  • كما يعمل على توفير فرص عمل لهم، بحيث يحدث تناسق بينهم وبين الدولة في الكثير من الأمور الخاصة بالتنمية.
  • ولإقامة مشروع حضانة في السعودية يحتاج الأمر إلى دراسة جدوى،
  • والعديد من الأفكار الرائعة التي تتناسب مع أذهان الأطفال في تلك الفترة المبكرة من عمرهم،
  • والتي تساعدهم على تنمية المهارات وإظهارها.
  • وبالتالي لابد من القيام بإحصاء المواليد في المنطقة المراد إقامة الحضانة فيها،
  • حيث يتم التعرف على عدد الأطفال أقل من ست سنوات، حيث تضاف تلك المعلومة داخل دراسة الجدوى، للأخذ بها في الاعتبار.
  • حيث يتم البحث عن تلك المعلومة في حالة إنشاء حضانة على شكل مؤسسة عالية المستوى
  • أو هيئة مؤسسية تجمع بين الحضانة لتعليم الأطفال، وبين القيام بالأعمال التي تساعد على تنمية القدرات.
  • كما أنها تضم العديد من النشاطات التي تساعد الأطفال على الابتكار، والحصول على فرصة للتعبير عن ذواتهم،
  • وتعلمهم كيفية الاعتماد على أنفسهم منذ الصغر، وكيفية مساعدة الآخرين إن احتاجوا لذلك.

قد يهمك:- إذا نزل رأس الجنين في الحوض متى أولد؟ الإجابة الكاملة

شروط إنشاء حضانة للأطفال في المملكة العربية السعودية

  • لابد أن تقسم لمراكز، وأن يكون لكل مركز مديرة خاصة به، كما يجب أن تكون حاملة لإحدى الشهادات الجامعية،
  • وأن تكون متفرغة للعمل بالحضانة بشكل دائم ومستمر، وأن تقوم على مساعدة الأطفال.
  • يجب أن يكون جميع العاملات في الحضانة من النساء أو الفتيات، كما يجب أن يكون جميعهن حاصلات على إحدى الشهادات الجامعية،
  • أو الشهادات المتوسطة مثل الثانوية العامة أو أعلى من الثانوية.
  • لابد من تقديم محتوى يتناسب مع عمر الأطفال، حيث يضمن الرعاية الشاملة من حيث تنمية مهارات الطفل،
  • والعناية بالجوانب العقلية حيث يتم تنشيط عقله بطرق متعددة من خلال ممارسة الكثير من الأنشطة.
  • كما أنه لابد من القيام بتقديم الكثير من البرامج التي تعمل على تعليم الأطفال الكثير من المعلومات الهامة،
  • والقيام بدراسة ما يتناسب مع عقولهم الصغيرة من قصص وأفكار جديدة ومساعدة على الابتكار.
  • كما لابد أن يعمل القائمون على تعليم الأطفال كيفية اتخاذ القرارات في الأوقات الصعبة،
  • وأن يقوموا بالكثير من التجارب العملية على ذلك من خلال الأحداث اليومية التي يمكن أن تحدث داخل الحضانة.

قد يهمك:- تجهيزات المواليد .. نصائح للأم والمولود

شروط فتح حضانة داخل مبنى

  • لابد أن تكون الحضانة بعيدة تماماً عن الأسواق العامة والمولات والحدائق والتقاطاعات وزحمة السير،
  • والسيارات والضوضاء، وذلك لأمان الأطفال أولاً، ثم لإعطاء الفرصة لهم للتركيز على ما يدرسونه.
  • لابد من تجنب وجود محطة وقود بالقرب من مقر الحضانة بشكل كبير، ومسافة لا تقل عن خمسون متراً،
  • كما يجب أن يكون المبنى التي سوف تقام فيه الحضانة مبنى تجاري، وليس مول.
  • لابد من استئجار الشخص الذي يرغب في إقامة الحضانة مكان يتوفر فيه الشروط التي يتم طلبها في الشئون الاجتماعية،
  • كما يفضل أن تتم زيارة لجنة من الهيئة ومعاينة المكان قبل القيام بتأجيره، ثم إصدار التراخيص.

قد يهمك:- أسباب تساقط الشعر عند الأطفال

رأس المال المطلوب لإنشاء حضانة بالمملكة

  • بالطبع لابد من توافر رأس مال كبير نسبياً، حيث أنه لابد من استئجار مكان واسع يكفي عدد الأطفال،
  • ويكفي لإضافة الكثير من الأدوات التعليمية والأماكن التي يقوم الأطفال فيها بالترفيه، وأماكن الدراسة.
  • كما يجب أن يكون المكان شاملاً العديد من الخدمات الأخرى،
  • والتي يستفيد منها الأطفال في أوقات الراحة داخل الحضانة،
  • كما أنه لابد من القيام بعمل بعض الترتيبات الخاصة مثل تقسيم الأماكن حسب السن.
  • كما أنه لابد من القيام بعمل الكثير من الديكورات اللازمة للفت نظر الأطفال، وترغيبهم في المكان،
  • وإضفاء روح البهجة على المكان بالكثير من الألوان والأشكال المحببة للأطفال، والتي تجعلهم يرغبون في التعلم.