مقارنة بين نظام التعليم في السعودية ومصر .أوضحت مصادر خاصة بأن وزارة التربية والتعليم المصرية قامت باقتباس بعض البنود الخاصة بخطة العودة إلى المدارس من النظام السعودي، حيث تهدف الخطة إلى التعليم عن بعد بشكل كامل، ويوجد بعض الأمور التي تم اقتباسها بشكل كامل، مع الخطة المتبقية من وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني المصرية، ولقد قام الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم والتعليم الفني بإعلان الخطة الخاصة بعودة المدارس للعام الدراسي الجديد، حيث أكد على أنه قد تم عمل تحديث شامل لخطة العودة للمدارس ولنظام التعليم خاصة التعليم الأساسي، وبالتالي فإنه لابد من عقد مقارنة بين نظام التعليم في السعودية ومصر للتعرف على ما تم اقتباسه من وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني المصرية من النظام السعودي، وفيما يلي سوف نستكمل هذا الحوار بتفاصيل أكثر.. فتابعونا..

مقارنة بين نظام التعليم في السعودية ومصر

  • أكد وزير التعليم المصري بأن الخطة الحديثة لتحديث نظام التعليم في مصر تحتوي على التحول الرقمي والشق التربوي الأكثر اهتماماً من قبل الوزارة، والتي اعتنت به بشدة، بجانب نظام تصحيح الاختبارات.
  • كما أنه تم تطوير النظام التعليمي الخاص بالمرحلة الثانوية العامة، وذلك من خلال استراتيجية الوزارة تجاه الدعم الخاص بقدرات المعلمين والقيام بتأهيل الكثير من المعلمين على نظم التعليم الحديثة.

الاستعانة بخطة عودة المدارس الخاصة بجمهورية مصر العربية

  • تداولت الكثير من مواقع التواصل الاجتماعي بأنه قد يتم إتباع نظام التعليم عن بعد في المملكة العربية السعودية، وذلك للإستعانة بما في ذلك من تحديد لملامح عودة الدراسة، والاهتمام بها بشكل كبير.
  • ولقد أكدت وزارة التربية والتعليم على أن الخطة تعتمد في المجمل على إتاحة الفيديوهات التعليمية أون لاين، لتعم الاستفادة لجميع الطلاب، كما يمكنهم مذاكرة المناهج في أي وقت يرغبون.
  • كما أكدت الوزارة على أنه سوف يتم التعاقد مع جميع شركات الاتصالات للمساعدة على ذلك واستمرار البث لجميع الفيديوهات التعليمية، واستمرار البث على عدد كبير من القنوات التعليمية.
  • كما أنه سوف تقوم الوزارة بالإعلان عن جميع الترددات الخاصة بالقنوات التعليمية لكل مرحلة، والتي سوف يتم بث جميع الفيديوهات عليها، وبالتالي فإنه لابد من المتابعة حتى يستطيع كل طالب معرفتها.
  • وفي المجمل ومن خلال الإطلاع على الخطة المصرية ونظيرتها السعودية يظهر أنه قد تم الاتفاق على ستة أوجه متشابهة في الخطتين، والتي سوف يتم الإعلان عنهما، وتطبيقهما في النظامين.

التعليم بتقنية الإنترنت

  • الإعلان بشكل قاطع عن بث الفيديوهات التعليمية عن طريق القنوات الفضائية التعليمية والتي سوف يتم التعاقد معها وسوف يتم إذاعة الترددات الخاصة بها ليتم التعرف عليها من قبل الطلاب وضبطها.
  • وذلك يكون بهدف الحصول على الفيديوهات الخاصة بتعليم كل مرحلة من المراحل التعليمية المتاحة في البلاد، كما أنه سوف يتم التعاقد مع شركات الإتصالات جميعها للقيام ببث الفيديوهات التعليمية للطلاب.
  • حيث أنه سوف يتم ذلك عن طريق الإنترنت والتعليم عن بعد، وذلك لعدم إتاحة مشكلة التكدس بالنسبة للطلاب داخل المدارس، وتبعاً لنظام الحماية للطلاب والمدرسين وكذلك لأولياء الأمور، وبالتالي حمايتهم من كورونا.
  • حضور جميع المعلمين الذين يشاركون في العملية التعليمية طوال أيام الأسبوع، وذلك للتعلم بشكل أفضل، وإمكانية التدريب على التكنولوجيا الحديثة واستخدامها، وكيفية مساعدة الطلاب على استيعابها.
  • توفير الكثير من باقات الإنترنت الخاصة بشركات الاتصالات لمساعدة الطلاب في الحصول على الدراسة والتعليم عن بعد بشكل أفضل من الحضور في المدارس وبالتالي سرعة استجابتهم.
  • حيث أن التعليم عن بعد يعمل على علاج الاختلاف في مواعيد حضور الطلاب في الفصول، واختلاف الأوقات والحضور أون لاين والإعلان عن تحديد المواعيد المناسبة التي تتناسب مع الطلاب من نفس المرحلة.

التعليم بتقنية منصة أدمودو

  • الاعتماد على التعليم عن بعد عن طريق منصة أدمودو، والتي تختص في التعليم الإلكتروني، مع إتاحة جميع أدوات التواصل التي يحتاجها الطالب، والتي يمكن الاستفادة منها بالنسبة للمدارس الخاصة والدولية.
  • كما أنه يتم الاعتماد بشكل تام على القنوات التعليمية والتي يتم تغذيتها بالكثير من الفيديوهات التعليمية والتي يتم بثها على القنوات لجميع المراحل التعليمية المختلفة، حتى يتمكن الطلاب من التحصيل الجيد.

خطة العودة للدراسة في المملكة العربية السعودية

  • تبدأ الدراسة في الأسابيع الأولى حتى يتم تقييم الوضع الخاص بالطلاب، ووضع خطة لباقي العام الدراسي الجديد، وفقاً للمتغيرات والمستجدات التي تظهر بعد بداية العام الدراسي الجديد بالفعل.
  • حصور جميع المشاركين من المدرسين في العملية التعليمية باستثناء المعلمين الإداريين، والعمال، ووكلاء المديرين، وذلك يكون طوال أيام الأسبوع، كالمعتاد، لتعلم الطرق التكنولوجية الحديثة.
  • حضور المعلمين والمعلمات أون لاين مع جميع الطلاب أثناء تلقي الدروس التعليمية على القنوات وعلى الإنترنت، بالتنسيق مع إدارة المدرسة، والاعتماد بشكل تام على التعليم عن بعد الإلكتروني.
  • يبدأ اليوم الدراسي في المراحل الثانوية والإعدادية من الساعة السابعة صباحاً، والمرحلة الابتدائية تبدأ من الثالثة عصراً، لمساعدة أولياء الأمور في ترتيب أمورهم، ومتابعة ومساعدة أبنائهم بجميع المراحل.