تتعدد الأسباب لنزول دم بعد انتهاء فترة الدورة بين النساء، حيث أن هذا يعتبر من الأمور الشائعة، ولكن عند تكرار حدوثه، لابد من التعرف على السبب الأصلي، فقد تتشابه بعض الأعراض، ولكن يختلف السبب، وباختلاف السبب يمكننا التعرف على العلاج الصحيح، ولكن لا يمكن ذلك إلا عند التوجه للطبيبة المعالجة والتعرف على السبب بعد قيامها بالكشف، يقوم موقع المرأة العربية على إسداء النصائح لكل مرأة، كما يقوم على الإجابة على أسئلة الكثيرات من النساء، ولقد وجدنا سؤال من أخت فاضلة تقول: أعاني من نزول دم بعد الدورة بعشرة أيام هل أصلي؟!، وبالتالي لابد من التطرق لمعرفة أسباب حدوث ذلك، وهو الذي نحن بصدده الآن.

قد يهمك:- أسباب نزول دم بعد انتهاء الدورة بعشرة ايام.

نزول دم بعد الدورة بعشرة أيام هل أصلي

  • في البداية لابد من التطرق للأمر من الناحية الدينية، والتي أقر فيها أهل العلم بأنه من المعلوم لدى المرأة فترة نزول الدورة كل شهر، حيث أنها تأتي في الغالب لدى معظم النساء كل 28 يوماً.
  • وبالتالي فإن المرأة على دراية تامة بموعد دورتها، وإن كانت قد أتمت الحيض، ثم انقطع عنها فترة العشرة أيام كما ذكرت الأخت، فإن قول جمهور العلماء هنا في أنها تعامل معاملة الاستحاضة، فتتوضأ وتصلي.
  • أما من الجانب الطبي فنقول: بأنه يمكن حدوث ذلك للعديد من الأسباب التي أظهرها العلم الحديث، ومن ضمنها، أن تكون تلك هذه هي فترة التبويض وبدايتها، ومن المحتمل حدوث ذلك في بداية فترة التبويض.
  • حيث يكون مصاحباً لنزول الدم بعض الآلام التي تشعر بها المرأة في أسفل البطن، وبعض التقلصات داخل البطن، وهذا يعتبر أمر طبيعي، ويمكن التخلص منه بزوال ذلك السبب الموجود حالياً.
  • أما إن كان غير ذلك، فيمكن أن يكون بسبب إصابة المرأة ببعض المشاكل الالتهابية التي تصيب الرحم أو بطانة الرحم أحياناً، أو تعرضها لبعض الأمراض التي يتم نقلها عن طريق ممارسة العلاقة الحميمية.
  • كما يمكن أن يكون السبب هو استخدام المرأة لبعض حبوب منع الحمل التي تسبب ذلك، ولكنها تكون على دراية بتلك الأعراض من الطبيبة المعالجة، وعند التوقف عن تناوله ترجع الأمور لطبيعتها مرة أخرى.
  • وفي حالة التوقف عن تناولها تعود الأمور إلى طبيعتها، كما يمكن أن يكون السبب هو حدوث خلل في نظام هرمونات الجسم، فيتم توزيعها بطريقة غير ثابتة، أو الإصابة بتليف في الرجل، ويمكن علاجها.

كما يمكن في بعض الأحيان أن يكون الوزن الزائد هو السبب، ويمكن وقتها التوجه للطبيبة المعالجة للتعرف على السبب الأساسي لتلك المشكلة، حتى يمكن حل السبب وإزالة العرض بشكل بسيط.