هل تكيس المبايض يسبب ألم أسفل البطن ,هو عبارة عن أكياس مليئة بسائل، يتواجد داخل المبيض، أو على سطح المبيض، حيث أن النساء لديها مبيضين كل منهم بحجم اللوز ونفس الشكل، ويكونان على كل جانب من الرحم ثم يقوم المبيض بإطلاق البويضة التي تنمو داخل المبيض، وتكبر فيه، حيث يتم استخراجها على شكل الدورة الشهرية عند عدم حدوث تخصيب لها، وتعاني الكثير من النساء بالإصابة بتكيس المبايض في وقت معين، حيث تشعر المرأة في تلك الحالة بعدم الراحة والألم، ولكنها غير مؤذية، وتختفي غالبا دون علاج في خلال بضعة أشهر،

ومن الأعراض التي تشعر بها المرأة أثناء إصابتها بتكيس المبايض، الشعور بالألم في منطقة الحوض، حيث أنه ألم خفيف، أو ألم حاد يوجد في المنطقة السفلية من البطن، ويكون على جانب التكيس، الشعور بامتلاء البطن أو ثقلها، انتفاخ البطن الشديد، كما أنه لابد من سرعة الذهاب للطبيب وطلب العناية الفورية عند الشعور بألم مفاجئ وشديد في البطن أو في الحوض، أو الشعور بالألم مع وجود حمى أو حدوث القيء، ونجيب على سؤال هل تكيس المبايض يسبب ألم أسفل البطن.

قد يهمك:- هل تكيس المبايض يسبب الكرش؟ تعرفي الاجابة.

هل تكيس المبايض يسبب ألم أسفل البطن

  • نعم.. عند الإصابة بتكيس المبايض يكون ألم أسفل البطن الشديد من علامات وجود التكيس،
  • كما أنه لابد من التعرف على عوامل الخطر في تكيسات المبايض حتى يتم علاجها بشكل سريع، ودون ترك أية آثار.
  • من تلك العوامل الخطيرة، المشكلات الهرمونية حيث تشمل تناول دواء الإخصاب والذي يسمى كلوميد، أو كلوميفين،
  • والذي يمكن استخدامه في تحفيز عملية التبويض، الحمل نفسه.
  • حيث أنه يظل في كثير من الأحيان الكيس الذي يتم تشكله على مبيض المرأة طول فترات الحمل المختلفة،
  • كما أنه يوجد ما يسمى بالإنتباذ البطاني الرحمي، بحيث تؤدي تلك الحالة إلى نمو خلايا خارج بطانة الرحم.
  • كما يمكن لبعض الأنسجة الإلتصاق بالمبيض، وذلك في حالة إصابة المرأة الحامل بالتكيسات،
  • ولكن من المحتمل أن تصاب المرأة الحامل بالمزيد من المضاعفات التي من المفترض أن تقوم بمواجهتها.

المضاعفات التي تنتج عن تكيس المبايض

  • الكثير من النساء تعاني من الإصابة ببعض الأنواع من التكيسات والتي تعتبر من الأنواع التي ليست واسعة النطاق،
  • والتي يجدها الطبيب أثناء إجراء بعض الفحوصات والتي تقوم بإنشاء بعض التكتلات، وتكيس المبايض.
  • حيث يتم تكوين التكيسات بعد انتهاء الطمث، وقد تكون تلك التكتلات سرطانية،
  • ولهذا السبب لابد من سرعة التوجه للطبيب من أجل إجراء الفحوصات اللازمة والاختبارات على منطقة الحوض بشكل دوري.
  • حيث تتضمن تلك المضاعفات من إلتواء المبيض، حيث يؤدي إلى تحرك المبايض، وهذا قد يزيد من إلتواء مؤلم في المبيض،
  • والذي يسمى إلتواء المبيض، كما أنه يظهر بشكل مفاجئ وحاد في الحوض.
  • كما أن له أعراض مثل: الغثيان والقيء، كما يتسبب إلتواء المبايض في إنخفاض مستوى تدفق الدم إلى المبايض،
  • أو توقفه، أما عن تمزق الكيس، فإنه تسبب التكيسات التي تمزق ألماً شديداً، وأيضاً نزيفاً داخلياً.
  • ولكن كلما كان حجم التكيسات كبير، زادت مخاطر التمزق، بحيث أنه قد يزيد النشاط الشديد الذي يستطيع التأثير على منطقة الحوض،
  • مثل: الجماع، وتلك التفاصيل عندما تحدث للمرأة، فلابد من سرعة التوجه للطبيب.

علامات تدل على إصابة المرأة الحامل بتكيسات المبيض

  • توجد 6 علامات تدل على إصابة المرأة الحامل بتكيسات المبايض، ومنها: آلام في الحوض مستمرة بشدة
  • حيث تكون في الجانب الأيمن أو الجانب الأيسر، أو الحوض السفلي، كما يصبح الكيس أكبر
  • كما أن له قدرة على الحركة، مما يؤدي إلى إنقطاع في الإمدادات الخاصة بالدم، مما يتسبب في ذلك الألم الشديد
  • والذي يصعب تحمله بشكل كبير، وبالتالي فإنه لابد من سرعة اللجوء للطبيب المختص
  • انتفاخ شديد في البطن، حيث أن الكثير من النساء يعانين من تكيسات المبايض،
  • والتي تكون أقل من 10 سمولكن يمكن أن ينمو بعضها حتى يصبح كبيراً، مثل حجم البطيخ
  • وبالتالي فإن آلام البطن والانتفاخ يمكن أن يكونا نتيجة لوجود كتلة تنمو داخل المعدة
  • دون معرفة الشخص الشعور بضغط أسفل البطن، حيث أن هذا هو الحال مع المصابين بالأورام الليفية الرحمية
  • والتي يمكن أن تتسبب في الإصابة بتكيسات المبيض، كما أنها تشعر بثقل في البطن، ويسبب الشعور بالضغط على الساق ويسبب ألم

الوقاية من تكيسات المبايض

  • رغم عدم إتاحة أي طريقة لمنع التكيسات إلا أنه يوجد فحوصات الحوض المنتظمة والتي تضمن تشخيص أي تغيرات في المبيضين، وذلك غالباً ما يحدث في وقت، فلابد من الإنتباه على أي تغيرات في الدورة الشهرية.