متى تنزل الدورة بعد حبوب ستيرونات ,الكثير من الأزواج ينتظرون اللحظة التي يحدث فيها الحمل، حيث أن كل شخص يرغب في أن يحصل على أطفال من شريكه، ولذلك فإنه هناك بعض الأمور التي لابد من تعلمها، وأن تكون واضحة لكل من الطرفين، حتى يستطيعا سوياً الحصول على ما يرغبون، كما أنه لابد من التعرف على كيفية حدوث ذلك، عن طريق التعرف على بعض المعلومات التي قد تفيد الطرفين، حيث أنه يوجد فترة تسمى فترة التبويض هي التي يمكن حدوث الحمل أثنائها، ولابد من التعرف عليها، والتعرف على بعض الأمور التي يمكن أن تساعد في حدوث الحمل بشكل سليم، والأيام التي لابد فيها من الابتعاد عن الجماع، كما أنه لابد من التعرف على الأوقات المناسبة للجماع أيضاً، ولكل تلك المعلومات أهمية قصوى في حسن التدبير للأمر.

هل تعانين من خلل في هرمونات الأنوثة الخاصة بك؟وهل زرتي الطبيب وطلب بعض التحاليل المعملية للتأكد من معدل هرموناتك الانثوية؟ هل تأكدتي من ذلك الخلل وتريدين الحل الأمثل للعلاج؟ إذا عليك بالحبوب التي تعوض ذلك الخلل من الهرمونات لكن عليكي أولا أن تحددي نوع الهرمون الذي يعاني من الخلل .

أقراص ستيرونات والمخصصة لعلاج الخلل الناتج عن نقص إفراز هرمون البروجيستيرون في الجسم بصورته الطبيعية، لكن ما أهمية تلك الأقراص وكيف تعمل؟ وكيفية استخدامها؟ وهل لها أضرار؟ ومتى تنزل الدورة بعد حبوب ستيرونات وهل تلك الحبوب لها علاقة بالدورة الشهرية؟ هل تؤثر تلك الأقراص على فرص الحمل؟ كل تلك الأشياء وأكثر سوف نعرفها من خلال الموضوع التالي .

قبل البدء في معرفة كل شئ يخص تلك الأقراص عليكي أولا أن تعرفي ماهو هرمون البروجيستيرون وماذا يعمل في الجسم وأهم وظائفه ؟ ماذا يسبب نقصه؟ ما هي دلالات نقصانه أو زيادته في الجسم.

هرمون البروجيستيرون

هو أحد الهرمونات الطبيعية التي يتم إفرازها أساسا من المبيض كل دورة شهرية، كما يفرز من المشيمة في حالات الحمل، يساعد في كثير من الوظائف من أهمها تنظيم الدورة الشهرية.

أهم وظائف وفوائد هرمون البروجيستيرون

  1. يعمل على انتظام الدورة الشهرية لدى النساء.
  2. إعداد بطانة الرحم وزيادة تغذيتها وسمكها إستعدادا للإخصاب وغرس البويضة المخصبة داخل الرحم الناتجة من التبويض واللازمة لإنتاج الجنين.
  3. في حالة عدم حدوث الحمل يقل نسبته في الدم مما يؤدي لنزول بطانة الرحم مع بعض الدم فيما يعرف بفترة الطمث أو الحيض.

المستوى الطبيعي لهرمون البروجيستيرون في الجسم في المراحل المختلفة

  • في بداية الدورة الشهرية عند النساء\ الرجال 1 نانوجرام\ لتر
  • وفي منتصف الدورة الشهرية 5-20 نانوجرام\ لتر
  • في الثلث الأول من الحمل(أول 3 شهور) 2-90 نانوجرام\لتر
  • وفي الثلث الثاني من الحمل 4-25.6 نانوجرام\لتر
  • في الثلث الأخير من الحمل 5-48.4 نانوجرام\لتر

زيادة نسبة هرمون البروجيستيرون في الدم في الحالات التالية

دلالة انخفاض هرمون البروجيستيرون في الحالات التالية:-

عدم وجود حمل:

  • نقصان الرغبة الجنسية
  • الصداع المستمر.
  • التقلبات المزاجية من اكتئاب وقلق وتوتر.
  • عدم انتظام الدورة الشهرية أو غيابها.

في وجود الحمل:

  • التبقيع بنقط نزفية بسيطة.
  • ألم في البطن ، انخفاض معدل سكر الدم.
  • ألم في الثدي.
  • الشعور بالتعب والإعياء المستمر.
  • جفاف المهبل.

الأيام المناسبة لحدوث حمل

  • على الأغلب تكون أيام الإباضة لدى الزوجة هي بعد مرور 11 يوماً من موعد أول يوم في الدورة الشهرية، حيث توجد البويضة صالحة لعملية التلقيح خلال يومين فقط بعد خروجها من المبيض.
  • وفي العادة ينصح دائماً بممارسة العلاقة الحميمية لمدة ستة أيام متتالية بشكل يومي، أو يوم ويوم على أقل تقدير، حيث أن تلك الفترة هي فترة التبويض التي يحتمل حدوث الحمل فيها، وهي الأكثر مناسبة لحدوث التخصيب.

متى لا يحدث الحمل بعد الدورة الشهرية

  • بداية لابد من التعرف على الأيام التي يمكن حدوث الحمل فيها، حيث أنه يوجد ما يسمى بالأيام الآمنة، والتي لا يمكن حدوث الحمل فيها، وتنخفض بشدة فرص الحمل، كما أن المرحلة التي تمرين بها تساعد على تحديد ذلك.
  • فإنه بشكل عام لابد من التعرف على فترة التبويض، وهي الفترة التي تكون فيها المرأة مستعدة لحدوث الحمل، ومهيأة لذلك بشكل جيد وسليم، فإن هذا يختلف من مرأة لأخرى، كما أنه يكون حسب طبيعة هرمونات جسم المرأة.
  • ويمكن حدوث الحمل في الفترة التي تلي انتهاء الدورة الشهرية بشكل سليم، ولكن لا يحدث ذلك لكل السيدات، ولكنه غير مستحيل الحدوث، ولكنه يحدث عند المرأة التي تكون فترة الدورة لديها قصيرة، حيث تستمر لديها 7 أيام.
  • كما تؤدي القيام بممارسة العلاقة الزوجية بعد انتهاء الدورة مباشرة بشكل سريع يمكن أن يحدث الحمل عن طريقه بنسبة كبيرة جداً، كما أنه لابد من تحديد موعد التبويض، حيث أنه العامل الأصلي هنا.
  • حيث تكون البويضة في خلال تلك الفترة مجهزة وناضجة بما يكفي لأن يتم تلقيحها عن طريق الحيوان المنوي، وسهولة حدوث التخصيب، وبالتالي فإنه لابد من التعرف على الوقت المناسب لتلك الفترة لدى كل امرأة.

علاج نقص معدل هرمون البروجيستيرون

عن طريق إعطاء مكملات غذائية تحتوي على البروجيستيرون الصناعي وتكون على هيئة إما أقراص فموية، كريمات مهبلية أو تحاميل.

من أمثلة تلك الأدوية المعالجة لنقص البروجيستيرون أقراص ستيرونات والمنظمة للدورة الشهرية.

ممنوع منعا باتا استخدام تلك الأدوية والمكملات الغذائية في الحالات التالية:

  • حالة وجود تاريخ مرضي للإصابة بسرطان الثدي، سرطان الرحم.
  • في حالة الإصابة بأمراض الكبد أو قصور في وظائف الكبد والكلى.
  • حالة الإصابة بجلطات الدم في أي منطقة بالجسم.
  • في حالة الإصابة بالسكتة الدماغية من قبل والتعافي منها.

حبوب ستيرونات

حبوب ستيرونات

أحد الأدوية المحتوية على بروجيستيرون صناعي لمعالجة خلل هرمون البروجيستيرون وتعويض نقصانه لتنظيم الدورة الشهرية وزيادة فرص الحمل والإنجاب.

مكونات حبوب ستيرونات

يتكون كل قرص من أقراص ستيرونات على م ملجم من نوراثيستيرون أسيتات وهو من عائلة البروجيستيرون الصناعي ، كما يحتوي على كروسبوفيدون، وأفيسيل ph102 و فوسفات الكالسيوم ثنائي القاعدة .

الشركة المصنعة لـ حبوب ستيرونات

اقراص ستيرونات

الشركة المصنعة لهذا الدواء هي شركة هاي فارما.

سعر حبوب ستيرونات

يتواجد هذا الدواء بتركيز 5 مللي جرام بسعر 18 جنيها مصريا.

جرعة حبوب ستيرونات

  • أولا يجب استشارة الطبيب لمعرفة كيفية الإستخدام كل حالة تبعا لشدتها.
  • الجرعة المعتادة من 2 إلى 3 أقراص من أقراص ستيرونات وتبعا لغرض الإستخدام تقسم على مرتين أو على حسب إرشادات الطبيب المعالج.
  • عند النسبان لا يجب التعويض بجرعة زائدة وإلا ستحدث مضاعفات تؤثر على الصحة .
  • عند النسيان نأخذ الجرعةالتالية في الموعد المحدد لها بأسرع وقت دون زيادة.

أهمية حبوب ستيرونات

ستيرونات

  • لعلاج بطانة الرحم المهاجرة والمتضخمة التي يعاني منها النساء في المراحل المختلفة من العمر.
  • علاج متلازمة ماقبل الطمث لعلاج القلق والتوتر والألم.
  • لعلاج الدورة الشهرية الغير منتظمة سواء قبل الزواج أو بعده.
  • يعمل على تأخير الدورة الشهرية في بعض الحالات المرغوبة.

الآثار الناتجة عن استخدام حبوب ستيرونات

  • تورم الذراعين
  • ضيق في التنفس مع ألم في الصدر
  • التهابات الجلد
  • الصداع والغثيان
  • يسبب أعراض الصفرا
  • سعال شديد
  • ألم في الساقين
  • زغللة أو تشويش في الرؤية
  • فقدان السمع
  • جلطة دموية أو أعراض تشابهها.

يجب عدم تناول هذا الدواء في الحالات التالية:

  • في حالة الحمل
  • فرط الحساسية من أحد مكونات الدواء
  • من يعانون من مرض السكري
  • ومن يعانون من الأنيميا الشديدة
  • من يعانون من أمراض الكبد أو قصور في وظائف الكبد أو سرطان الكبد
  • الأشخاص المعرضة للجلطات خاصة في العين، الرئة والقدم.

حبوب ستيرونات والحمل

اقراص ستيرونات

يمنع استخدام أقراص ستيرونات أثناء الحمل لتجنب الإصابة بأي من آثارة والتاثير على صحة الجنين والمرأة.

هل يحدث حمل أثناء تناول ستيرونات؟

بالطبع لا فقد أكد الأطباء أنه لا يحدث حمل مع تناول الدواء المنتظم في المواعيد الثابتة، لكن ربما يحدث حمل إن حدث نسيان لأحد الجرعات سهوا أو تفويتها عن قصد.

هل حبوب ستيرونات تزيد الوزن؟

نعم ولكن ليست زيادة حقيقية في الوزن، فقد تلاحظ بعد النساء ومع كثرة استخدام حبوب ستيرونات زيادة ملحوظة في الوزن وترجع تلك الزيادة الكاذبة إلى أن تلك الحبوب تزيد من حبس السوائل في الجسم داخل الخلايا وتحت الجلد فتسبب زيادة في حجم الخلايا وليس في عددها وبمجرد التوقف عنها ونزول تلك السوائل من الجسم ترجع الخلايا لحالتها الطبيعية ويرجع الجسم لوزنه الطبيعي قبل استخدام تلك الأقراص.

حبوب ستيرونات والرضاعة؟ 

يمنع تناول أقراص ستيرونات أثناء الرضاعة وذلك لخطورتها على الأم أولا، ولخطورتها على الطفل لأنها تنزل مع حليب الأم .

متى تنزل الدورة بعد حبوب ستيرونات؟

بعد كم يوم تنزل الدورة بعد حبوب ستيرونات ولأن حبوب ستيرونات تنظم الدورة الشهرية،

لذلك بعد توقف تناول تلك الحبوب فقد تنزل الدورة بعدها( الحيض أو الطمث) ولمدة أقصاها من 5 أيام لأسبوع تبعا لكل حالة.

هل من الممكن أن الدورة الشهرية ما تنزلش على الرغم من تناول حبوب ستيرونات بانتظام وعلى حسب إرشادات الطبيب المعالج؟

من الممكن ذلك حتى مع استخدام أي نوع آخر من البروجيستيرون الصناعي وذلك لعدة أسباب أخرى ومنها نقص الهرمون الآخر المساعد في نزول الدورة والمسبب للتبويض وهو هرمون الأستروجين، في حالات فشل المبيض المبكر أي لم يحدث تبويض، في حالة ما بعد سن اليأس عند المرأة أو في حالة الحمل، وفي كل الحالات السابقة لا تنزل الدورة أو الحيض حتى بعد مرور عشرة أيام.

لذا يفضل تناول تلك الأقراص بعد حدوث التبويض لضمان تنظيم الدورة ونزولها في موعدها دون تأخير.

نصائح تساعد على حدوث الحمل

  • أولاً وقبل أي شيء، التأكد من فترة التبويض السليمة لكل مرأة، كما يمكن التعرف على ذلك عن طريق قياس درجة حرارة الجسم صباحاً، ومقارنة الحرارة بباقي اليوم، حيث أنه في الغالب تتغير حرارة الجسم خلال اليوم.
  • لابد من عدم تناول أي برشام أو أدوية طول هذه الفترة، والامتناع أيضاً عن تناول موانع الحمل، والإكثار من ممارسة العلاقة الحميمية قبل بداية موعد التبويض بما يقرب من الخمس أيام، وذلك لزيادة فرص التخصيب.
  • الابتعاد عن التوتر والقلق بشأن الحمل، أو بأي شأن آخر، حيث أن التوتر يقلق من فرص حدوث الحمل، ومحاولة الاسترخاء بقدر الإمكان وعدم تعرض الجسم لأي مجهود أو إرهاق، أو القيام بأعمال شاقة.
  • لابد من عدم زيادة الوزن، والوصول لوزن صحي حتى يستطيع الجسم تقبل حدوث الحمل، واتباع نظام غذائي صحي في حال التوق لحدوث الحمل بشكل سريع، فلابد من الإلتزام بالحفاظ على الصحة بشكل عام.
  • تناول الكافيين بشكل معتدل، حفاظاً على الجسم، حيث أنه يمكن تناوله في الصباح لتحفيز النشاط الذهني، ولكن لابد من عدم الإكثار منه فإنه يتسبب الإكثار منه في تأخر الحمل فترة طويلة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *