اسرع طريقه لعلاج تورم ,تعتبر دوالي القدمين من الأمراض الشائعة تصيب كثير من السيدات أثناء فترة الحمل، ودائماً ما يؤثر الحمل على التغيرات الهرمونية والتي تحدث لأجهزة جسم المرأة الحامل، من بينها القدمين، ويوجد العديد من العوامل التي تزيد من فرصة إصابة المرأة بدوالي القدمين، وسوف يقوم مجلة الدكة بعرض تلك الأسباب والعوامل حتى يساعد المرأة الحامل على إيجاد أسرع طريقة لعلاج تورم القدمين والدوالي عند المرأة الحامل.

أسرع طريقة لعلاج تورم القدمين والدوالي عند المرأة الحامل

  • يعتبر زيادة الوزن من الأمور التي تساعد كثيراً على الإصابة بدوالي القدمين للمرأة الحامل،
  • والوقوف إلى فترات طويلة، مما يسبب الضغط على الأوردة ويؤدي لظهور الدوالي في القدمين لدى المرأة الحامل.
  • حدوث الحمل في فترة متأخرة من العمر، حيث أن تقدم عمر المرأة الحامل يؤدي إلى ضعف جدران الأوعية الدموية
  • وحدوث خلل في البروتينات، كما أن الحمل في توأم يضغط على أقدام المرأة.
  • كما أن العوامل الوراثية لدى أحد أشخاص في عائلة المرأة يمكن أن يؤدي إلى إصابة المرأة بدوالي القدمين بنسبة كبيرة خلال الحمل،
  • وبالتالي فلابد من متابعة جميع الأسباب للتعرف على كيفية الوقاية.

أعراض دوالي الساقين خلال الحمل

  • ظهور الأوردة الملونة بوضوح على سطح الجلد، كما يمكن أن تظهر شبكة عنكبوتية، أو خطوط،
  • كما يحدث حكة، وشعور بالألم الشديد في منطقة الدوالي، وقد يحدث انتفاخ الأقدام وبروز الأوردة.
  • ويمكن الوقاية من الإصابة بدوالي الأقدام، حيث يمكن أخذ قسط من الراحة، وتجنب الوقوف الكثير،
  • الإستلقاء على أحد الجانبين، تغيير أوضاع الجسم باستمرار، ارتداء الأحذية المناسبة وتجنب العالية منها.

وبالتأكيد لابد من متابعة الطبيب حتى يصف الدواء المناسب، مع بعض الفيتامينات والمعادن، التي يراها مناسبة لعلاج الحالة، حيث أن موقع المرأة العربية يتيح في كل الأوقات الاستفسار عن الكثير من المعلومات التي تهم المرأة، ودائماً ما يسعى لتحقيق السعادة للمرأة عن طريق عرض الكثير من الموضوعات الهامة لها.

دوالي القدمين للحامل ما بين الأسباب و طرق العلاج

اسرع طريقه لعلاج تورم القدمين
اسرع طريقه لعلاج تورم القدمين

دوالي القدمين للحامل تعد من الأمراض الشائعة التي تصيب الكثيرين من السيدات، حيث يؤثر الحمل والتغيرات الهرمونية التي تحدث على جميع أجهزة الجسم  ومن بينها القدمين، ولكن هناك بعض العوامل والأسباب التي تزيد من فرص إصابة السيدة بدوالي القدمين، وسوف نتعرف على هذه الأسباب وعلى طرق العلاج وكيفية الوقاية منها بالتفصيل من خلال هذا المقال.

اسباب الأصابة بدوالي الساقين خلال الحمل

اسرع طريقه لعلاج تورم القدمين
اسرع طريقه لعلاج تورم القدمين

يوجد الكثير من الأسباب التي تزيد من فرص إصابة السيدة بالدوالي ومن بين هذه الأسباب ما يلي:

  • زيادة وزن السيدة بصورة كبيرة خاصة مع التقدم في الحمل مما يسبب ضغط شديد على الأوردة ويؤدي لظهور الدوالي بهم.
  • الوقوف إلى ساعات وفترات طويلة.
  • حدوث بعض التغيرات الهرمونية خلال فترة الحمل مما يعيق تدفق الدم من الحوض إلى الساقين مما يؤدي لظهور الدوالي.
  • الحمل في عمر كبير، حيث أن كبر سن السيدة الحامل يؤدي إلى الإصابة بضعف في جدران الأوعية الدموية بالإضافة إلى حدوث خلل في البروتينات.
  • الحمل بتوأم مما يزيد من الضغط على القدمين.
  • العوامل الوراثية، حيث أن وجود تاريخ وراثي للإصابة بالدوالي في العائلة يعد من أهم الأسباب التي تزيد من فرص إصابتك بالدوالي خلال الحمل.

أعراض دوالي الساقين خلال الحمل

دوالي القدمين

هناك العديد من الأعراض الواضحة التي تظهر على السيدة ويمكن للطبيب تشخيصها بسهولة وهذه الأعراض هي:

  • ظهور الأوردة والعروق الملونة بصورة واضحة على سطح الجلد، وعادة ما تظهر بشكل خطوط أو تجمعات عنكبوتية الشكل.
  • الحكة والأحساس بالألم الشديد في منطقة ظهور الدوالي.
  • قد يحدث تورم في المنطقة نتيجة انتفاخ العروق وبروز الأوردة.
  • أما في الحالات الشديدة فيمكن أن تنزف ويظهر تقرحات بالجلد.

كيفية الوقاية من دوالي الساقين خلال الحمل

علاج تورم قدم الحامل

يمكنك عزيزتي السيدة أن تتجنبي الإصابة بالدوالي عبر إتباع هذه النصائح

  • تجنبي الوقوف لمدة طويلة دون حركة، وكذلك عليك عدم الجلوس لساعات طويلة.
  • عليك بأخذ قسط من الراحة كلما استدعى الأمر.
  • حاولي الاستلقاء على أحد الجانبين مع تجنب النوم على الظهر حيث النوم على الجانب يقلل من الحمل على الساقين.
  • غيري أوضاع الجسم بصورة مستمرة ولا تقومي بوضع قدم فوق أخرى.
  • اتبعي النظام الصحي المتوازن من أجل تجنب زيادة الوزن والتي تعد السبب الرئيسي لظهور دوالي الساقين.
  • تجنبي ارتداء الأحذية ذات الكعب العالي، وارتدي الأحذية المناسبة المريحة لوضعية القدم لتجنبي الإصابة بالضغط على عضلات الجسم وتقليل سريان الدم بالجسم.

علاج دوالي الساقين خلال فترة الحمل

يوجد العديد من الطرق التي تساعد في حل هذه المشكلة ومن بين هذه الطرق ما يلي:

  • تناولي جرعات من فيتامين E حيث أشارت العديد من الأبحاث أن له تأثير واضح على التخلص من الدوالي،
  • لذلك تناولي الأطعمة التي تحتوي على فيتامين ه مثل السبانخ واللوز والكيوي والطماطم.
  • تناولي الشراب المخصص لعلاج مشكلة الدوالي، ويفضل أن يتم ارتدائها طوال النهار مع خلعها خلال فترة الليل.
  • يفضل النوم على الظهر مع رفع الساقين على وسادة لمدة نصف ساعة خلال اليوم.
  • قومي بتغيير الوضعية بصورة مستمرة حيث أن الثبات على وضعية واحدة طوال الوقت يعيق من وصول الدماء إلى الشرايين.
  • مارسي التمارين الرياضية لكن عليك استشارة الطبيب في الرياضة المناسبة لك حتى لا تعرضي الجنين إلى الأذى.

ويجب عليك سيدتي عدم إهمال مشكلة دوالي الساقين في الحمل حيث أنها قد تؤدي إلى الإصابة بالجلطات في حال إهمالها خاصة مع التغيرات الهرمونية التي تحدث خلال فترة الحمل.

علاج الدوالي الوريدية عند المرأة خلال فترة الحمل

الدوالي الوريدية شائعة جدا إلى حد ما خلال فترة الحمل, وهي تظهر بسبب انحسار تدفق الدم والإمساك باستمرار. إن كل الأوعية الدموية في القدمين والساقين تقود إلى وريد كبير في أعلى الفخذ, وفى حالة إذا ضغط الجنين على هذا الوريد أو تسبب فى تراكم الفضلات ضغطاً عليه فيحدث أن الدم سيرتد أخذاً طرقاً مختلفة. وهذا سيجعل الأوردة الصغيرة على سطح الساقين تتورم. ويكمن سر تجنب الدوالي الوريدية في المحافظة على أوعيتك الدموية سليمة وفي التقليل إلى أقصى حد من انحسار تدفق الدم. ففيتامين E ضروري جدا لتصنيع الكولاجين الذي يحافظ على ليونة الشرايين. ويساعد فيتامين B3 على توسيع الأوعية الدموية بينما فيتامين E والدهون الأساسية ترقق الدم وتساعد على نقل الدم. كما أن التمارين الرياضية المنتظمة تساعد في تحفيز الدورة الدموية بالشكل الصحيح و تجنب الدوالى .

معالجة احتباس الماء عند المرأة الحامل

قد تؤدى التغيرات الهرمونية خلال فترة الحمل أن جسمك سيقوم بحبس المزيد من الصوديوم وهذا سيؤدى الى زيادة كمية السوائل في جسمك. لذا تجنبى الأطعمة المالحة وعززي تناول الأطعمة الغنية بالبوتاسيوم كالفواكه والخضار التي تساعد على التخلص من الصوديوم الزائد و تقوم بطرده . ولكن لا ترتكبي الخطأ بالتفكير في أن شرب الماء سيزيد انحباس الماء بل العكس هو الصحيح ذلك أن الماء يساعد على تنظيف جسمك و اخراج السموم . من هنا ننصحك بشرب لتر ونصف إلى لترين باليوم. وما يساعدك أيضاً هو القيام بالتمارين الرياضية لتعزيز التصريف اللنفاوي عندك ( أي جهاز التنظيف الداخلي للجسم). وتأكدي من أنك غير مصابة بالإمساك لأن الإمساك سيمنع التوكسينات السامة من الخروج من الجسم ويساعد على انحباس الماء.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *