متى ياكل الرضيع السيريلاك وأنواعه المختلفة بالتفصيل ,من أكثر الأسئلة التي تتردد بكثرة على أطباء الأطفال هو متى ياكل الرضيع السيريلاك، وذلك لرغبة الأمهات الإعتناء الجيد بصحة أطفالهم، ومد اجسامهم بالطاقة وكافة العناصر الغذائية التي يحتاجها الطفل، كما أن العديد من الأمهات يرغبن في تسمين أطفالهم من خلال السيريلاك.

متى ياكل الرضيع السيريلاك

  • تتساءل الأمهات متى ياكل الرضيع السيريلاك دون أن يؤثر عليه صحياً بشكل سلبي
  • وخاصةً إذا كان اللبن الطبيعي للأم غير كاف لإشباع الطفل.
  • نجد الأطباء قد أوضحوا أن الطفل بعد أن يُتم ستة أشهر من عمره يصبح لبن الأم غير كافي له
  • ويحتاج إلى مساعدة من الخارج لكي يصل إلى مرحلة الشبع.
  • وتتمثل تلك المساعدة في تناول السيريلاك المضاف له حليب أو ماء،
  • وتناول بعض الأطعمة والخضروات المسلوقة ويتم هرسها.
  • وقد صرح بعض الأطباء أن الاطفال الرُضع متاح لهم تناول السيريلاك بدايةً من عُمر أربعة أشهر،
  • ولكن الأفضل من الجهة الصحية هو بدء إعطاء السيريلاك بدايةً من ستة أشهر.

انواع السيريلاك

تتعدد انواع السيريلاك في السوق، ويعود ذلك التعدد لاختلاف مكونات السيريلاك من الداخل، وتتمثل تلك الأنواع في:

أولاً: سيريلاك الحليب والأرز

يحتوي سيريلاك الحليب والأرز على نسبة عالية من الفيتامينات خاصةً فيتامين A وفيتامين C، كما يحتوي على نسبة كبيرة من الحديد، ومتاح إعطاء ذلك النوع من السيريلاك للطفل في عُمر ستة أشهر.

ثانياً: سيريلاك الخضروات والأرز

يتكون ذلك النوع من السيريلاك من مجموعة من أفضل الخضراوات مثل السبانخ والجزر والقرع، والذين يعملوا على مد الجسم بنسبة عالية من الفيتامينات والحديد الذي يحتاج له جسم الطفل.

ثالثاً: سيريلاك الأرز

يعمل سيريلاك الارز على سد حاجة الطفل من الجوع، كما يمكن تناوله بكل سهولة وذلك لأنه لا يحتاج إلى مضغ، واهم ما يميزه هو عدم احتوائه على مواد حافظة أو إضافات صناعية.

رابعاً: سيريلاك بالفاكهة والأرز

يتميز سيريلاك الفاكهة والأرز بإحتوائه على أفضل أنواع الفواكه التي تمد جسم الطفل بنسبة عالية من الحديد والفيتامينات، وتتمثل تلك الفواكه في التفاح والليمون والموز وغيرهم من أنواع الفواكه الأخري.

خامساً: سيريلاك القمح

يعتبر سيريلاك القمح من أفضل انواع السيريلاك بسبب إحتوائه على نسبة عالية من البروتينات والألياف الطبيعية والفسفور والمنجنيز والكربوهيدرات التي تساهم في زيادة وزن الطفل ومده بالطاقة التي يحتاجها.

ويفضل في البداية إعطاء الطفل سيريلاك القمح السادة أو المُضاف له فواكه أو خضروات.

لا تفوت أيضا فرصة مشاهدة:- خصائص المولود الجديد ..تعرفي علي الطبيعي والغير طبيعي

نصائح عند تناول الطفل السيريلاك

توجد عدة نصائح وتعليمات يجب على الأم الإطلاع عليها قبل إعطاء الطفل السيريلاك للمرة الأولى،

وتتمثل تلك النصائح في:

  1. أولا:- عند إعطاء الطفل السيريلاك في البداية يجب الإبتعاد عن انواع السيريلاك التي تحتوي على عسل.
  2. فهذه الأنواع يُفضل تناولها بعد أن يُتم الطفل عام من عُمره.
  3. ثانيا:- يتم تخفيف السيريلاك للطفل في البداية بواسطة حليب دافئ أو ماء.
  4. ثم بعد ذلك يتم تقليل نسبة السائل وجعل عجينة السيريلاك أكثر تماسك حينما يبلغ الطفل عشرة أشهر من عُمره.
  5. ثالثا:- يجب التأكد من تاريخ إنتاج علبة السيريلاك، وبعد فتحها غير مسموح بمرور أكثر من شهر عليها.
  6. فإذا انتهى الشهر دون انتهاء العلبة يتم التخلص من المتبقي منها.
  7. وممنوع إعطائه للطفل حتى لا تحدث له مشاكل صحية.
  8. رابعا:- إذا كان الطفل يعاني من إمساك لديه، يجب عدم إعطائه سيريلاك الأرز واستخدام أنواع أخري مثل سيريلاك الشوفان.
  9. خامسا:- إذا تم خلط حليب مع السيريلاك يجب إطعامه للطفل على الفور أو لمدة لا تتخطى العشر دقائق.
  10. وذلك لأن السيريلاك المختلط مع حليب يفسد بصورة سريعة.
  11. سادسا:- إذا لم يتناول الطفل كمية السيريلاك التي تم تحضيرها، يجب التخلص منها بصورة فورية.
  12. وعدم وضعها داخل الثلاجة، وذلك لسرعة انتقال البكتيريا بعد ذلك إليها.
  13. سابعا:- إذا تم تحضير السيريلاك باستخدام الماء الدافئ، فإنه متاح إطعامه للطفل بعد بضعة ساعات ولا تتخطى ذلك.
  14. ثامنا:- ممنوع وضع سكر او عسل على السيريلاك للطفل خاصة في اول سنة من عُمر الطفل.

فوائد السيريلاك للاطفال

تتعدد فوائد السيريلاك للاطفال، وهي:

  • يحتوي السيريلاك بمختلف أنواعه على نسبة عالية من الألياف والمعادن والفيتامينات والبروتينات والكربوهيدرات التي يحتاج لها جسم الطفل.
  • يعمل على بناء أسنان و عظام جسم الطفل بصورة صحية لاحتوائه على نسبة عالية من الكالسيوم.
  • يعتبر السيريلاك من الوجبات الشهية واللذيذة بالنسبة للطفل ويسهل هضمها ولا تؤثر على الجهاز الهضمي للطفل.
  • يعالج مشكلة النحافة لدى الطفل ويعمل على تسمينه بصورة سريعة.

طريقة تحضير السيريلاك

تختلف الإضافات التي يتم وضعها للسيريلاك، وبناءً على إختلاف الإضافات تختلف الطرق التي يتم بها إعداد السيريلاك:

أولاً: تحضير السيريلاك بالحليب

  • يفضل الإبتعاد عن الحليب الطبيعي وعدم وضعه على السيريلاك، وذلك لأنه دسم .
  • ولا يستطيع الطفل تحمله خاصة في اول سنة من عمر الطفل.
  • لذا يتم استخدام حليب صناعي او لبن الأم الطبيعي ووضعه على السيريلاك.
  • وتقليبه جيداً حتى يصل إلى عجينة متماسكة او متوسطة ويتم بعد ذلك إعطاءه للطفل بواسطة ملعقة صغيرة.

ثانياً: تحضير السيريلاك بالماء الدافئ

يتم غلي كمية قليلة من الماء تتناسب مع كمية السيريلاك التي سوف يتم تقديمها للطفل، ويتم ترك الماء حتي يهدأ ثم يتم مزجه مع السيريلاك حتى يتجانسا جيداً، ثم يتم إطعامه للطفل.

ثالثاً: تحضير السيريلاك بالعصير

يتم تحديد كمية قليلة من العصير وخلطه مع السيريلاك وإطعامه للطفل، وإذا كان نوع العصير يحتوي على حمض مثل البرتقال يُفضل إعطائه للطفل بعد أن يُتم عاماً كاملاً، لأن الحمض يؤثر على صحة الطفل ويساهم في عرقلة عملية الهضم لدى الطفل ويجعلها تتم بشكل أكثر صعوبة.

تعرف على :- أفضل منتجات أي هيرب للأطفال ومميزاتها وطرق استخدامها

كم مرة أعطي الطفل السيريلاك في اليوم

لقد صرح الأطباء أن بعد بلوغ الطفل ستة أشهر يجب إضافة اطعمة صلبة له بجانب حليب الأم وذلك للحصول على التغذية الكافية، ولم يتم تحديد كمية معينة لتلك الأطعمة الصلبة. فعند إطعام الطفل للسيريلاك يجب على الأم إتباع المرونة معه، حيث نجد أن الطفل في البداية من الممكن له أن يتناول كمية قليلة جداً من السيريلاك، ثم تتضاعف الكمية على مدار اليوم، لذا عدم إجبار الطفل على تناول الوجبة فإذا بدأ الطفل برفض السيريلاك مع البكاء يجب منعه عنه على الفور. كما نجد أيضاً أن الطفل في البداية يتناول السيريلاك في اليوم من 9 إلى 12 مرة، بعد ذلك يقل عدد مرات التناول من 6 إلى 8 مرات يومياً.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *