سد الشهية من الأمور الصعبة على كثير من الأشخاص الذين يعملون على إنقاص وزنهم أن يتوقفوا عن تناول الطعام، يكون لديهم الكثير من الرغبة في تناول الأطعمة لتلبية شعورهم بالجوع المستمر، ولكن سنعرض إليكم في هذا المقال كيفية سد الشهية بشكل آمن وصحي.

فائدة سد الشهية وتحقيق إنقاص الوزن بشكل صحي:

سد الشهية
سد الشهية

 

يتسارع الكثير من الأشخاص حول سرعة إنقاص وزنهم والحفاظ علي جسمهم بشكل صحي وقوام ممشوق ويتمتعون بصحة جيدة. ولكن تظل مشكلة سد الشهية مشكلة أساسية تواجه الكثير من متبعين الأنظمة الغذائية المختلفة لإنقاص وزنهم. قد يلجأ الكثيرون من الأشخاص إلى حبوب حتى تسد شهيتهم ولكن هذه الحبوب لها أضرار ولها فوائد.

حبوب سد الشهية:

  • يمكن لحبوب سد الشهية أن تؤثر بشكل فعلي على عمليات الأيض وذلك يؤثر بالفعل على وظائف الجسم، وغالبًا
  • ما تكون حبوب سد الشهية ضارة بسبب التفاعلات الناتجة عن أدوية أخرى ومن ضمن الآثار الجانبية لحبوب سد الشهية:
  • الدوخة والأرق والعصبية، بالإضافة إلى مشاكل في الجهاز الهضمي مثل الغثيان، والإمساك، والإسهال، وآلام المعدة.
  • وأيضًا من ضمن الآثار الجانبية السعال وجفاف الفم أو تغيُّر في حاسة التذوق. والصداع وارتفاع ضغط الدَّم أو معدل ضربات القلب.
  • وأيضًا يمكن أن تسبب تلف في الكبد، ولكن دائمًا ما تكون هناك بدائل أخرى طبيعية لسد الشهية التي سنعرضها عليكم في المقال التالي.

اقرأ ايضُا: هل القهوة بتخسس؟

الطرق الصحية لسد الشهية

يجب تناول المزيد من الوجبات:

يساهم تناول المزيد من الوجبات في عملية سد الشهية ولكن هذا ليس بقصد تناول كمية أكبر من الطعام ، ولكن عليك القيام بتوزيع الأطعمة ضمن السعرات الحرارية اللازمة لك على أكثر من وجبة على مدار اليوم.

تناول الأطعمة الغنية بالألياف:

تساهم الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من الألياف على الشعور بالامتلاء والشبع لفترة طويلة وذلك نظرًا لأنها تبقى في المعدة فترة أطول. ولكن أيضًا الإفراط في تناولها يسبب اضطرابات في الجهاز الهضمي وخاصة للمرضى الذين يعانون من اضطرابات في الجهاز الهضمي.

تناول كميات كافية من البروتين:

يساعد تناولك لكمية من البروتين في الشعور بالشبع حيث يقلل رغبة الجسم في تناول الكثير من الطعام في الوجبات، ما أن البروتينات لا تسبب أي زيادة في الوزن طالما انها تم طهيها بشكل جيد وصحي وتتمثل البروتينات في ابيض والفول والدجاج وغيرها.

تناول الطعام ببطء:

إذا تم تناول الطعام بشكل سريع فإنه يتسبب في تناول كميات كبيرة من الطعام ومن ثم الاعتياد على هذا الأمر. وذلك نظرًا لأن الجسم يحتاج إلى وقت حتى يرسل إشارات إلى الدماغ بالشعور بالشبع. في أثناء وبعد تناولك للطعام بشكل سريع لا يستطيع الجسم أن يعطي إشارات الشبع للمخ فتحتاج لكمية أكبر. وبالتالي يمكن تقليل كميات الطعام الكبيرة، وحينها سيعتاد الجسم على تناول كمية أقل من الطعام.

تناول كميات كافية من الطعام:

إن حرمان الجسم من تناول حاجته من الطعام يسبب زيادة الحاجة إلى تناول الطعام، وحينها يعتاد الجسم على الجوع طوال الوقت. أما اذا تناولت كميات كافية من الوجبات التي تساعد على الشعور بالشبع، فلن تزداد الحاجة إلى تناول مزيد من الطعام في وقت لاحق. وهذا لا يعني تناول كميات كبيرة من الطعام غير الصحي الذي يسبب زيادة الوزن، بل استبداله بطعام صحي ويساعد على الشبع وغني بالعناصر الغذائية ولكن يحتوي على نسبة منخفضة من السعرات الحرارية مثل: البقوليات، الحبوب الكاملة، الخضراوات والفواكه.

توفر الخضروات والفواكه في المنزل:

مما لا شك فيه أن تزداد رغبة الجسم لحاجته من الطعام على فترات مختلفة طوال اليوم، ولكن لا مانع من تناول بعض الوجبات الصحية والخفيفة بين الوجبات الرئيسية، والتي تساعد في الشعور بالشبع دون زيادة الوزن. ينصح بتوفر الخضروات والفواكه المختلفة، والتي يمكن تناولها عند الشعور بالجوع بدلًا من اللجوء للوجبات الصغيرة غير الصحية التي تحتوي على نسبة عالية من الدهون.

الإكثار من شرب المياه:

في بعض الأحيان، يشعر الشخص بالجوع، ولكنه يكون شعور غير صحيح، حيث أن ما يحتاجه الجسم في هذا الوقت هو المياه وليس الطعام. ولذلك يجب الإكثار من شرب الماء على مدار اليوم لكي تتفادي الشعور بالعطش التي يتصوره البعض شعور بالجوع، مما يتسبب في تناولهم الطعام دون حاجة الجسم إليه. وجدت دراسة أجريت على مجموعة من الإناث ذوات الوزن الزائد أن شرب الماء الكافي لاحتياجهم ساعد فيسد الشهية والوزن وفي كمية الدهون المتراكمة في الجسم.

بدء الطعام بطبق السلطة أولًا:

يفضل بدء وجبة الغداء بطبق السلطة وذلك نظرًا لأنه يحتوي على كمية كبيرة من الألياف مع الخضروات المتنوعة التي تساعد في الشعور بالشبع، وحينها لن يتناول الشخص كميات كبيرة من الأطعمة الأخرى. ويمكن اتباع هذه الحيلة في مختلف الوجبات، حيث ينصح بتناول بعض من الخضروات في بداية وجبة الإفطار، وكذلك في بداية وجبة العشاء.

ممارسة الرياضة قبل الأكل:

تعتبر ممارسة التمارين الرياضية قبل تناول الطعام من الطرق الفعالة جدًا التي تساعد بشكل أساسي في سد الشهية. حيث أوضحت مجموعة من الدراسات انخفاض ملحوظ في هرمونات الشهية بعد الانتهاء من ممارسة التمارين الرياضية وخاصة التمارين عالية الشدة والحركة.

شرب القهوة:

من الجدير بالذكر أن القهوة تعزز من سد الشهية وتساعد في إنقاص الوزن، وذلك نظرًا لأنها تحفز إنتاج هرمون الببتيد الذي يتم أفرازه من الأمعاء استجابةً لتناول الطعام. فذلك يساعد على الشعور بالامتلاء ويعتقد الأطباء أن مستويات هذا الهرمون تلعب دور هام جدًا في تحديد الكمية التي من المحتمل أن تأكلها فيمكن أنها تسد الشهية لمدة 3 ساعات.

تناول الزنجبيل:

يوجد الكثير من الفوائد التي تعود على الجسم من تناول الزنجبيل، حيث أنه يقلل الشعور بالغثيان والالتهابات في الجسم وآلام العضلات، كما أنه يساعد في تخفيض مستويات السكر بالدم.

الأعشاب المفيدة لسد الشهية

  • الأعشاب أيضًا تساعد بشكل ملحوظ في سد الشهية حيث يمكنك إحضار لتر ونصف اللتر من الماء، وإضافة
  • حبة خيار مُقسمة مع عود قرفة وبعض أوراق النعناع، وشرائح ليمون، ثم نترك تلك المكونات تتفاعل لمدة
  • ليلة كاملة، وشرب القليل منه قبل نصف ساعة من بدء تناول الطعام.
  • يمكن إحضار كوب من الماء المغلي ثم إضافة ملعقة شاي كبيرة، وبضع أوراق النعناع الأخضر، مع ملعقة
  • صغيرة من بذور الشمر، وملعقة صغيرة من حب الكمون.
  • ثم تغطية الكوب وتركه لمدة خمس دقائق تقريباً ثم تصفية الخليط وتناوله، مع إمكانية إضافة
  • القليل من القرفة والعسل.
  • خلط كوب من الماء مع حبة من الليمون وملعقة كبيرة من الزنجبيل، وملعقة كبيرة شاي أخضر
  • ، وملعقة كبيرة كمون، وملعقة كبيرة من الميرمية.
  • ثم يتم وضع الخليط على النار حتى يغلي تمامًا، بعدها تناول كوب من الخليط على الريق وكوب
  • قبل تناول وجبة العشاء.

اقرأ أيضًا: 9 نصائح بسيطة لخسارة الوزن بعد شهر رمضان

وبذلك نكون قد أوضحنا في هذا المقال كيفية سد الشهية بشكل صحي وآمن، بعيدًا عن حبوب سد الشهية والأضرار التي تنجم عنها. فمن مننا لا يحرص على الحفاظ على وزنه بشكل جيد ومثالي والتمتع بمظهر جيد وصحة جيدة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *